بدأت منذ الصغر كهاوية للطهي وهي لا تعلم أنها يوما ما ستجني الكثير من خلف أكلاتها التي تعدها فمن دعوات الأقارب والأصدقاء بدأ الناس يتعرفون على أم مشاري كأشهر طباخة على مستوى شمال الرياض .
ولم تكن تلك البداية إلا دافعا لإبراز إبداعها وتفننها في إعداد الطعام ،وكسب الزبائن ،أكدت أم مشاري عبر “روج” أن تشجيع الأهل والأقارب دفعها لتطرق باب الطبخ مستمتعة بما تقدمه من أكلات متنوعة متجاوزة كل الصعوبات التي من الممكن أن تعرقلها .ومتفوقة على أشهر المطاعم في البلد.
وتستطرد أم مشاري :”علمتني هذه المهنة الصبر والهدوء والتحمل خاصة أن الزبائن يحرصون دائما على الترتيب والنظافة بالدرجة الأولى ويؤمنون بالعين تأكل قبل الفم فالزبون يختار الصنف والطريقة التي يحب أن يرى فيها طلبه وهذا ما أحاول تلبيته دوما بمساعدة بناتي .الأمر الذي فرض على الجميع احترامي واحترام مهنتي وافتخارهم ببنت البلد وتحفيزهم لى دوما .
وحول الوقت الذي تستغرقه في إعداد الطلبات أكدت أنها تنهي جميع الطلبات المطلوبة منها في وقت قياسي وحسب القائمة وتجد أم مشاري نفسها مستمتعة بإعداد كافة الأصناف من الحلويات والمقبلات والمعجنات والشعبيات لتلبي كافة الرغبات وجميع الأذواق وباحترافية عالية.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.