جذب الأنظار أمر طبيعي للمرأة المحبة للتميز، لذلك تبحث المرأة المختلفة دائما عن كل ما هو جديد في عالم الأزياء، بغض النظر عن الموضة وخطوط الأزياء الموحدة، هذه المرأة صاحبة الذوق المختلف لابد وأن تجد ضالتها لدى مصممة الأزياء المصرية علا الجمل. إذ تقدم علا مجموعة متنوعة من الأزياء بين “الكاجوال” و”السواريه” ، وتحرص على دمج الأشغال التراثية اليدوية بالملابس “المودرن” ، ليظهر خطاً جديداً من الأزياء خاصاً بها وغير متعارف عليه.

وبما أن علا تهوى التراث المصري البدوي الأصيل المشغول يدوياً، فهي مهتمة بتصميم قطع مختلفة، وأحيانا لا تكرر نفس القطعة لأكثر من مرة بحسب ندرة القطعة المشغولة.

لا تلتزم الجمل بالموضة طوال الوقت، ولكنها تضفي لمستها الخاصة على كل قطعة بشكل فني أصيل، وتحصل على الخامات التراثية المطعمة يدوياً بعدة خامات كالعملات المعدنية القديمة والأحجار الكريمة كالمرجان والعقيق والياقوت وغيرها من منبعها مثل سيناء، وتقوم بتنفيذ فكرتها برؤيتها الخاصة في عالم الأزياء.

تقول علا: “التميز جميل وتعشقه كل امرأة، لذلك احرص على تلبية هذه الرغبة من خلال بعض القطع كالرسومات الحقيقية باليد على التيشيرت، ومن أشهر تصميماتي هو تيشيرت البنت البدوية بعيونها العربية المكحلة، واستخدام البرقع من الخارج على نفس القطعة كقطعة خارجية مُكملة للرسم، وهذه القطعة مناسبة جداً مع البنطلون الجينز”.

وتقوم علا بالتطريز على كل القطع حتى بنطلونات الجينز العادية، وذلك باستخدام الخرز والأحجار وشغل الإيتامين والكانافا بالاستايل البدوي. وبجانب تصميمات التيشيرتات والحقائب، ظهر القفطان  وعن هذه القطعة أضافت الجمل: “الفكرة جاءت تلبية لرغبة المرأة الراغبة في الاحتشام والاختلاف في الوقت نفسه، لذلك يناسب القفطان المحجبة وغير المحجبة، ويمكن ارتداءه على أي قطعة سواء كانت كاجوال أو كلاسيك”.

استوحت الجمل فكرة القفطان من الهند ومزجته مع التراث المغربي خلال إضافة الحزام والبطانة، والشغل اليدوي الدقيق ظهر من خلال الألوان والتطريز، واستخدام أقمشة الحرير.

علا الجمل تصمم قطعة واحدة من كل موديل أو أكثر بحسب توافر الأقمشة اليدوية الأصلية، كما قامت بتصميم فستان شبيه بالـ “جلابية” المجسمة كقطعة “فانتازيا” باللون الأحمر تحمل نكهة التراث المصري الإسكندراني برسمه عين حورس وشغل الخيامية لتشبه “التابلوه” ملحق بملاية لف مع حلق وخلخال. وتشير الجمل أن العناية بالقطع المشغولة أمر سهل، وذلك عن طريق الاستعانة بـ”الدراي كلين” أو أن يغسل بالماء والصابون ويشطف بدون عصر ويعلق كأي قطعة ملابس أخرى. كما تضم أزياء علا الجمل مجموعة متنوعة من الفساتين والجيب و”البليزر” بالكتف العالي بألوان مختلفة مجسمة ومشغولة بالهاند ميد.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني