جايسون دي كيرز تايلور ولد في 12 أغسطس 1974 وهو نحات انجليزي متخصص في صنع منحوتات تحت الماء ومع مرور الوقت تتطور هذه المنحوتات إلى شعاب مرجانية صناعية، وهو يدمج مهاراته في الحفاظ على البيئة والغوص والتصوير تحت الماء لإنتاج المنحوتات الفريدة التي تشجع المخلوقات البحرية على السكن بها ونمو الشعاب المرجانية عليها.

وتضمن عمله الأول عدة منحوتات هي، غريس ريف، التطابق المفقود و حياة غير ثابته، وتقع كلها في أول حديقة نحت في العالم تحت الماء في العام خليج مولينير، وغرينادا، وجزر الهند الغربية، أفتتحت في عام 2006 وتم اضافتها من قبل ناشونال جيوغرافيك الى قائمة افضل 25 رائعة في العالم، وفي عام 2009 قام بإنشاء مشروع وهو صنع أكبر متحف منحوتات تحت الماء في العالم، MUSA احتوى على 450 منحوته جميلة، تقع قبالة ساحل كانكون والساحل الغربي لجزيرة موخيريس.

يعلق تايلور على تطور عمله الفني بعد تأثير الطبيعة عليها ، حيث تطلي الشعاب المرجانية منحوتاته بشكل جميل وتجد الأسماك البيئة المناسبة للسكن، وعندما يسأله الناس  عن وقت انتهاء عمله الفني تحت الماء يرد بأن هذه فقط البداية، وهذا إشارة منه للتطور الذي تحدثه تأثيرات الطبيعة على منحوتاته .

وقد تم مؤخرا التصويت على المتحف من قبل مجلة فوربس وكانت النتيجة باختيار إعماله كواحدة من الأماكن الأكثر تفردا للزيارة في العالم .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني