اعتاد الناس على إعداد الولائم وأصناف الحلويات في عيد الفطر المبارك، حيث يتفاجأ البعض بعد الانتهاء من أيام العيد بزيادة أوزانهم بعد نجاحهم في إنقاص بعض الكيلوجرامات أو الحفاظ علي أوزانهم خلال شهر رمضان الكريم، وذلك لإتباعهم طرق غذائية معينة أو لوعيهم الكافي بضرورة ما يجب تناوله والابتعاد عنه.
وأوضحت الدكتورة ليلي عقل أخصائية التغذية وعلاج السمنة لـ(روج) أن تأثيرالصيام في رمضان على الوزن يختلف من شخص إلى آخر باختلاف الاختيارات الغذائية والمجهود الجسدي الذي يقوم ببذله ونسبة الحرق في الجسم، فهناك من يحافظ على وزنه أثناء الصيام، وهناك من يتغير وزنه بإتجاه الزيادة أوالنقصان. حيث قالت د.عقل أن هناك مجموعة أعتبارات غذائية وإرشادات صحية يجب اتباعها للحرص علي زيادة الوزن وتفادي الأمراض الناتجه منها وهي:
– يجب الالتزام والترتيب في تناول الطعام كما كان متبعا خلال شهر رمضان، كالبدء بتناول الشوربة، أو شرب كوبين من الماء؛ لمنح الجسم الشعور بالشبع وعدم الإفراط في تناول الطعام.
– قياس الوزن بشكل منتظم حتى لا يتفاجأ الشخص بزيادة كبيرة في وزنه.
– عدم تناول الطعام في أوقات متأخرة من الليل؛ لأن وجبة الليل لا تهضم وتخزن الدهون في الجسم، بالإضافة إلى أن يجب عدم تناول الطعام قبل وقت النوم بأربع ساعات.
– تناول الطعام بشكل منتظم، وعلى شكل وجبات قليلة الكمية لأن ذلك يمنع الجوع.
– عدم إهمال وجبة الإفطار لأنها من أهم الوجبات التي تحفز الجسم تنشيط الدورة الدموية بداخله.
– الحرص علي شرب الماء بكميات كبيرة؛ لأنها من أهم الأمور التي يفتقدها الجسم خلال شهر رمضان، ويحتاجها بكثرة حيث أن لها دورا مهما في الحفاظ على الوزن حتى فترة العيد، بالإضافة إلى أنها تمنع السمنة، كما أن للماء فوائد صحية مذهلة وعديدة تعود على الجسم والبشرة والذاكرة بالنفع.
– يجب ممارسة التمارين الرياضية والمحافظة على الحركة الدائمة والنشاط الدائم وتغيير العادات الخاطئة للمحافظة على النشاط.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.