انطلقت “قافلة شهر رمضان” في هارفي نيكلز الرياض برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود، ابتداءً من يوم الثلاثاء الموافق 1 يوليو، وترتكز فكرة المشروع على تقديم بلدانٍ مختلفة سنويا وإتاحة الفرصة للبلد بعرض تقاليدها المميزة من خلال المعرض، بالإضافة إلى بيع السلع المعروضة في المتجر، ووقع الاختيار هذا العالم على شبه القارة الهندية لتعرض تصاميم مصمميها في مختلف المجالات من ملابس وإكسسوارات وحقائب وأثاث ومستحضرات تجميل، وستستمر القافلة إلى أواخر شهر أغسطس القادم، وقد لوحظ خلال جولة “روج” في متجر هارفي نيكلر المكون من ٣ طوابق أنه قد تم تحويله إلى عالم مميز يستقبل تقاليد الهند وإرثها العريق ومعالمها الجغرافية الملهمة.

يذكر أنه تم عرض أكثر من 85 علامة مميزة، تشمل أبرز نجوم الموضة في الهند كـ”مانيش أرورا”، و”تارون تاهيلياني”، وماركات رائدة في عالم الموضة على غرار “بيا بورو”، و”راشي فرما”، بالإضافة إلى مصممين متألقين اشتهروا بالتطريز مثل: جان فرانسوا لوساج، وماركات خاصة بالإكسسوارات المنزلية الراقية مثل: فيني دجي، و كلوف، وسافوماسي.

وفي لقاء خاص بـ “روج” مع المحررة فى مجلة فوغ الهندية بندانا تواري حول ما لفت نظرها في السعودية، ذكرت إن المرأة السعودية لديها ذكاء وقوة حضور وشخصية بالإضافة إلى ذوق رفيع في مشترياتها، وفي مظهرها، لا سيما الطرق الأنيقة والفريدة والمختلفة لكل امرأة في ارتداء العباءة، وذكرت أنها أحبت ارتداء العباءة السعودية كثيرا.

ومن جهته ذكر مصمم الأثاث وصاحب شركة “موهاك ميديا” موزاز سينق أنه عمل على هذا المشروع منذ أكثر من سنة، وزار السعودية أكثر من ١٠ مرات وأنه يطمح في أن يقيس النجاح الذي يأمله من قافلة رمضان، وأضاف أن المرأة السعودية تهتم للتفاصيل الصغيرة بالملابس من قصات وجودة الخياطة وغيرها.

يشار أن “هارفي نيكلز” تعاونت مع شركة “موهاك ميديا” الهندية لتنفيذ مشروع “قافلة رمضان” لهذا العام من ديكور المتجر واختيار المصممين، حيث انتقت الشركتان معًا عناصر لبعض أفضل المواهب الهندية، وعملتا على نقلها إلى الرياض لعرضها وبيعها.
ويذكر أن شركة “موهاك ميديا” تأسست على يد كلّ من السيد موزاز سينق وهو الكاتب والمنتج والمخرج في الإعلام التلفزيوني والسينمائي والرقمي الهندي، والسيدة أنيتا هورام المنتجة والكاتبة والمخرجة والمستشارة المبدعة في وسائل الإعلام التلفزيونية والرقمية.
أما في ما يختص بعالم الموضة، فعملت شركة “موهاك ميديا” مع محررة قسم الموضة في مجلة (Vogue) الهندية السيدة بندانا تيواري.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني