تهتم كل أنثى بحقيبة يدها فهي من كماليات الأناقة, وقد يظن البعض أن تغير لون الحقيبة أو شكلها أو حجمها ناجم عن تغيرات في الموضة فقط , بالرغم من كونها سبب رئيسي , إلا أن تقلبات المزاج ,و الذوق , وتقدم السن , والحالة المادية , والمسؤوليات الأسرية , والوظيفة , تعد من أهم المحاور التي ترسم ملامح كل سيدة ,وهي حقيبة يدها التي يصعب تخيل سيدة بدونها , فكيف تعكس حقيبة اليد شخصية من تحملها ؟ ذلك ما سنجيب عليه في الاستطلاع التالي لمجلة روج.

تقول دانيا النجار( طالبه جامعية) 23 عاما :” حقيبة اليد شيء مهم بنسبة لكل سيدة , كما إنها تستطيع الكشف عن ميول ونفسية من تحملها , فالألوان الكثيرة , وإضافة بعض الإكسسوارات للحقيبة تعطي انطباعا بصغر سن من تحملها , والشخصية المرحة التي تتمتع بها صاحبة هذا الذوق , فحقيبة اليد تستطيع بكل تأكيد أن تعكس شخصية كل سيدة “. وفي رأي مختلف تقول روان إبراهيم ( طالبه جامعية) 22 عاما :” أنا لا اهتم كثيرا بشراء الحقائب الباهظة الثمن , أو اقتناء ماركة معينة , لأنني قبل البحث عن المظهر أبحث عن الراحة ولكل مناسبة حقيبة خاصة خاصة لطالبات الجامعة مابين رسمية وعملية وللمناسبات .

الماركات المقلدة مكشوفة

وفي رأي آخر تقول مرو الجريسي ( طالبه جامعية ) 22 عاما :” في الجامعة تعد حقيبة اليد مصدر تباهي وتفاخر , حيث إن اقتناء أي ماركة باهظة الثمن يعطي للسيدة إحساس بالثقة أكثر , بالإضافة أيضا إلى التميز فيها , فهو شيء مهم , فرؤية العديد من الفتيات أو السيدات يحملن نفس حقيبة يدك هو شيء غير مرغوب أبدا , وقد تلجأ الكثير من السيدات إلى اقتناء الماركات المقلدة , ولكن ذلك يكشف ويصبح موضع ثرثرة حارة لدى من حولها من السيدات , لذا تعد حقيبة اليد بلا شك معيار يقاس به الوضع المادي لكل سيدة “.

وتقول علا نبيل “موظفة”: انها تحمل حقيبة يدها باستمرار مع تنوع الأشكال والماركات حسب مايناسب الزي ،حتى ولو كانت فارغة من أي محتويات ولكنها لاتستطيع تمييز الماركة المقلدة من الأصلية .

وتؤكد سيدة الأعمال /سعاد العلي صاحبة مشروع (توتي ساك) للحقائب الماركة بأن للسيدات والإناث في مجتمعنا نسبة هوس عالية في شراء الحقائب ولذلك سعت في مركزها للسفر بنفسها لشراء الحقائب ذات الماركة الأصلية والتأكد من جودتها واختيار قطع مميزة لاتتكرر،وتضيف سعاد العلي بأن هناك حقائب بالفعل تناسب سيدة ولاتناسب أخرى ويتحكم في ذلك العمر والشخصية والوظيفة أيضا وتؤكد العلي بأن شخصية المرأة في حقيبتها .

للعازبة حقيبة وللمتزوجة حقيبة

ذلك ما تقوله منى حداش 30 عاما :” من قبل التعرف على السيدة بإمكانك معرفة كثير من المعلومات عنها من شكل ولون وحجم حقيبة يدها , فمثلا غالبا طالبات الجامعات يحملن الحقائب الغريبة والمزركشة ولكنها كبيرة الحجم لتتسع للكتب , والماكياج , بعكس السيدة المتزوجة التي لديها أطفال , فهي تحمل حقيبة كبيرة ذات لون أسود وكلاسيكي , وذلك لوضع كل احتياجات أطفالها أثناء الخروج , فمن السهل جدا معرفة الحالة الاجتماعية لكل سيدة من حقيبة يدها “.

صور الفنانات ولاعبين كرة القدم المشهورين

وتقول ناريمان طافش بائعة حقائب نسائية في البازارات :” غالبا ما تحب الفتيات المراهقات الأشكال الغريبة , والألوان الفاقعة , كما يحبذن شراء الحقائب التي تطبع عليها صور فنانات ,أو ممثلات , أو لاعبين كرة قدم مشهورين فكل شيء غريب وجديد ينال إعجابهن , بينما تبقى الموديلات الكلاسيكية موضع اهتمام للفئة العمرية التي تجاوزت 25 عاما , ولكن بشكل عام تعد حقائب اليد ذات الحجم الكبير هي الأكثر رواجا حاليا , كونها موضة هذا العام برغم أنها لا تناسب جميع السيدات إلا أنهن يجارين الموضة بشرائها “.

دلالات الألوان تعكس نفسية السيدة

تقول أماني سعيدة سيد أستاذ مشارك في علم النفس التربوي في كلية التربية في جامعة الملك خالد :” تعد الحقيبة النسائية أحد مقتنيات المرأة الشخصية , وشديدة الخصوصية , وهي بالتأكيد تعطي انطباع جزئي عن شخصية من تحملها , فعلى سبيل المثال تدل الألوان النارية والفاقعة في الحقيبة عن النفسية المرحة والمحبة للحياة التي تتمتع بها حاملتها , وذلك بعكس السيدة التي تحمل حقيبة ذات الألوان الداكنة مثل الرمادي والأسود والبني كون ذلك يدل على أنها سيدة تمر بمرحلة ركود واكتئاب , بينما يدل اللون الأبيض والسماوي والوردي والألوان الهادئة عن ثقة السيدة التي تحمل الحقيبة وحبها لنفسها , وتدل أشكال الحقائب الغريبة والألوان الفاقعة والغريبة عن حب الظهور لدى السيدة , ورغبتها في لفت الانتباه , وذلك غالبا يكون عند المراهقات , وفي النهاية دلاله لون وشكل الحقيبة لا يعكس بشكل كلي عن شخصية السيدة التي تحملها , كون معظم السيدات يجارين الموضة , فلا يمكن الحكم على السيدة التي تحمل حقيبة باللون البنفسجي عن أنها شخصية غير هادفة في الحياة , وذلك لكون اللون البنفسجي موضة في الأسواق , والسيدات بمختلف الميول والنفسيات يقبلن عليه “.

 

2 تعليقان

  1. مهاوي

    كلام حلو وبالفعل لكل حقيبة شخصية تعبر عنها وعلى فكرة انا متابعة لمجلة روج وعجبني كثير الشكل الجديد

    رد

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني