لم يعد السفر إلى القطب الشمالي أو القطب الجنوبي هو الحل الأمثل للتمتع بالطبيعة  ففي مركز تايم سكوير Chill out الثلجية و ذلك بعد افتتاح المقهى و المطعم الجليدي في دبي ، والذي يعد هذا المقهى هو الخامس من نوعه على مستوى العالم بعد لندن ، ميلان ، ستوكهولم ، و طوكيو .

فجميع محتوياته مصنوعة من الثلج كـ( الجدران ، الكراسي ، الطاولات ، الكأسات المخصصة للمشروبات الباردة ، و الصحون) يتمتع هذا المطعم و المقهى باقتناء المجسمات الفنية الجذابة لأشهر الأبراج الموجودة في دبي ، و بعض المجسمات الأخرى على أشكال حيوانات جميعها مصنوعة من الثلج مضافة إليها مواد صناعية حافظه كي لا يذوب و يبقى لمدة عامين تقريبا .

يتميز المقهى بتحديه لصيف دبي الحار فالكهرباء المستخدمة في المقهى مخصصة لتوليد حرارة مُتدنيّة مفصولة تماما عن الكهرباء الخاصة بدبي ، و ذلك بوجود الكثير من المحولات الكهربائية تفاديا لأي انقطاع كهربائي، كما أن الأنوار المستخدمة فيه مصنوعة بشكل متقن و هي عبارة عن جزئيات من الجليد تصدر ألوانا مضيئة و لا تؤدي إلى إذابة الجليد .

و حرصا على دفء الزوار يقدم الكافية جاكيتات و قفازات و حذاء واقية من البرد،  و سجاد من الصوف للجلوس على الكراسي ، يمكن الجلوس فيه لمدة 45 دقيقة فقط حفاظا على الصحة فالجسم السليم لا يتحمل أي تغيير مناخي يتجاوز الـ 45 دقيقة .  و يتسع لـ 40 شخص تقريبا، حيث أن المقهى يخضع للتغييرات الجذرية كل ثلاثة أشهر بهدف إبعاد الملل عن الزائرين و استمتاعهم بالمناظر التي تذهب بهم إلى عالم القطبين الباردة ، والت تحوي العديد من التصاميم الرائعة و المتميزة التي تنتظر دورتها القادمة .

إنها تجربة مميزة و فريدة من نوعها أن تجلس في مطعم درجة حرارته تحت الصفر المئوي، و تتناول وجبة عشاء في عالم من الثلج ، حيث يقدم تشكيلة لذيذة من الأكلات المكسيكية ، الصينية ، الايطالية ، و الأكلات البحرية ، كما يقدم المشروبات الساخنة و الباردة و بعض أنواع الحلويات .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.