بدأ توتر امتحانات نصف العام ، حيث يجتهد الطلاب في المذاكرة بعد إعلان حالة الطوارئ في البيوت العربية ، هذه الأيام الحرجة تفرض بعض القيود على الأسرة والأقارب والأصدقاء ، وعلى الجميع أن يلتزم بها إلى أن تنتهي الامتحانات بسلام.

هناك اتيكيت لهذه الفترة ، هذا ما تؤكدة خبيرة الإتيكيت شيماء مرسي لروج مشيرة إلى أن الاتيكيت لا يقتصر على استخدام الشوكة والسكين فقط، لكنه أسلوب حياة ، وفي البداية يجب أن نعلم أن الزيارات ممنوعة لأي أسرة خلال فترة الامتحانات لتهيئة الجو المناسب للاستذكار والراحة.

وتقدم شيماء مرسي للأمهات والطلبة أهم قواعد الإتيكيت خلال فترة الامتحانات والأسلوب الأمثل للمذاكرة وتنظيم الوقت :

– الابتعاد تماماً عن الفوضى ، يجب أن تكون غرفة المذاكرة مرتبة حتى لا تشتت ذهن الطالب.

– يجب أن يحرص كلاً من المدرس والأم والأب على الابتسامة في وجه الطالب دون العبس في وجهه أثناء المذاكرة للمساعدة علي الاستيعاب بشكل مضاعف دون توتر الاعصاب.

– ممنوع المذاكرة أثناء الاستلقاء على السرير أو الانبطاح علي الأريكة حتى لا يشعر الطالب بالكسل والخمول مما يؤدي به إلى النوم، أما في حالة الشهور بالنعاس من الممكن اللجوء إلى المشي خاصة اثناء الحفظ لفترة بسيطة.

– بعد ساعة من المذاكرة ، يجب أن يلجأ الطالب للراحة 10 دقائق للراحة.

– يجب الحذر من حشو الرأس و تكدس المعلومات ليلة الامتحان لأنها تؤدي إلى التشتيت وزيادة الضغط العصبي، ويفضل زيادة التركيز على بعض نقاط الضعف في هذه الليلة.

– لا يوجد أي داعِ من المذاكرة الجماعية لأنها مضيعة للوقت وضررها أكثر من نفعها.

– الابتعاد عن شرب الشاي والقهوة والمنبهات بأنواعها ، هذه المشروبات تساعد علي السهر وتقلل التركيز.

وتحذر شيماء مرسي الآباء والأمهات من تجنب الخلافات أمام الأبناء في هذه المرحلة ، ولا داع استقبال الضيوف أو كثرة الحديث في التليفون مع تحفيز الأبناء دائماً باشعارهم انهم جيدين لتزداد ثقتهم بأنفسهم.

وأخيرا تذكر شيماء مرسي الجميع بالدعاء السحري من القرآن الكريم قبل الامتحان (رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي، وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي ، وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي ، يَفْقَهُوا قَوْلِي).
شيماء مرسي

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود *