تمكنت وبجدارة مصممة الأزياء الكويتية منتهى العجيل الحصول على جائزة سيدات الاعمال الأعلى في الشرق الأوسط، عن فئة الموضة والأناقة، وتم تكريمها مع الفائزات الأخريات في مجالات الفن والسينما وريادة الأعمال والتعليم على مستوى الشرق الأوسط في حفل كبير عقد في فندق سوفيتيل دبي بالم ريزورت آند سبا، وبهذا التكريم تكون العجيل أول كويتية تحصل على جائزة الدولية تعد من أعلى وأهم الجوائز على مستوى قارة آسيا ومن أبرز الجوائز العالمية التي تكرم المرأة على انجازاتها في مختلف المجالات الاجتماعية والحياتية المؤثرة على مسيرة التنمية والتقدم للبلدان.

يذكر أن منتهى العجيل تعد من المصممات اللاتي تربعن على عرش الأناقة و أستطاعت إبهار الجميع بتصاميمها المتميزة والساحرة ، وقد حصلت أيضا عام 2014 على لقب سفيرة الموضة الخليجية لظهورها دائما بطلة أنيقة وراقية بتصاميمها ، مما مكنها من حجز مكانة في عالم الأزياء، وتُعرف منتهى كواحدة من أيقونات الأناقة العالمية، حيث تحرص دائما على تقديم تصاميمها في أحسن طلة، كما  شاركت في عروض أزياء عالمية كثيرة منها اسبوع الموضة العالمي الذي أقيم في مدينة نيويورك، وتميزت تصاميمها بدمج الخامات التي تزيد المرأة تألقا وتبرز جمالها و قدمت باقة من التصاميم في مجال الموضة النسائية في عروض أزياء كثيرة، وحملت تصاميمها الطابع الشرقي، الممزوج باللمسات الكويتية ذات الطابع الاصيل العربي وعملت على أن تناسب المرأة العربية والغربية، وتحاول دائماً تقديم نموذج مشرف وراق، حيث تحرص على عبق الماضي الجميل بتفاصيله الرائعة، وضمن أسبوع الموضة العالمي في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية اطلقت أناملها الحانا سرعان ما تحولت الى تركيبات وصور لسيدة الغناء العربي ام كلثوم والفنانة فيروز و زينت عباءاتها وقفاطينها التي لم تغب عنها أيضاً النفحات العصرية والتي ترجمتها المصممة بالتركيز على عنصر التنوع في الوان الخامات من الاحمر والبني والابيض بالاضافة الى الاقمشة المزينة بنقوس ورسومات شرقية تشتهر بها المرأة الخليجية والعربية، مما اثار علامات الاستفسار والدهشة والإعجاب لدى الحضور من المجتمع الامريكي الذي حرص على اكتشاف الابداعات الخليجية للمصممات والمصممين من دول الخليج، كما أضافت صوراً خاصة للفنانة مارلين مونرو على بعض تصميماتها كلمسة وفاء لفنانه امريكية حازت على حب وإعجاب الجماهير فى امريكا والخليج ومازالت الى الان مثال للأناقة والجمال، وقد أبهرت الجميع باطلالات مجموعتها الراقية ، فوضعت لها ستايلا وأسلوبا مختلفا عن غيرها حيث أصبحت وسائل الاعلام العالميه متابعة ومهتمة بتصاميمها في مختلف العروض.

وقد عرضت أيضا منتهى مجموعة فساتين ألقت فيها الضوء على براعة فائقة في تصميماتها وثراء الألوان في الأزياء والتمسك بأدق التفاصيل الفنية ساهمت بنجاحاتها في الخليج والدول العربية وأوروبا ،و حرصت على ابراز الوجه الحضاري للمرأة الكويتية من خلال عملها كمصممة أزياء، وقد اعتمدت في تصميمها مجموعة من القصات المتداخلة والمبتكرة، والتي جمعت في التصميم الواحد بين التموجات على الصدر والتجمعات على الجذع والاتساع في الجوانب تارة، والضيق في أجزاء أخرى تارة أخرى، ما يجعلها تجمع بين حشمة الرداء الواسع، وجاذبية القصات، معتمدة فكرة الزهور البارزة من قماش العباءة والنقوش الظاهرة المرصعة بالكريستال والخيوط الذهبية والستراس  والمزينة للجذع، أو التموجات الناعمة، بالإضافة إلى اعتمادها الحرائر الناعمة المنسابة تحت بعض الدراعات والتي تبرز مع حركة صاحبتها، أو اعتمادها قماش الدانتيل الذي استطاعت توظيفه بذكاء شديد يدل على حس المصممة العالي في التصميم، حيث اعتمدت الدانتيل الفرنسي في الأكمام الواسعة المبطنة بالقماش البيج المتورد، بينما تزينت العباءة بحزام ناعم يحدد الخصر.

كما شاركت مصممة الأزياء الكويتية منتهى العجيل في ملتقى المرأة العربية والاقتصاد العالمي، الذي أقيم في العاصمة البريطانية لندن، وبدعم من الأمانة العامة لاتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي، وغرفة التجارة العربية البريطانية، وجمعية سيدات الأعمال البحرينية، حيث قدمت مجموعتها الجديدة من الدراعات والعباءات والجلابيات الشرقية للموسم، والتي عنونتها بـ (المجموعة العربية) في عرض أزياء اخر تابع للملتقى سمت عرضها (نفنوف).

كما مثلت منتهى الكويت في عرض فلكلوري تراثي اماراتي وقد نظمت العرض إدارة مركز الهناء في دبي بمشاركة مركز العين للرعاية والتأهيل،وعرضت احدى المعاقات دراعة من تصميمها تحمل عبارة (برعايتكم نستمر).

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني