يحتاج جسم #الإنسان الكثير من المواد للحفاظ على صحته، ومن أهم المواد الضرورية للصحة هو #اليود، و أهم مصدر تقليدي لليود هو #البحر، وأهمية اليود تكمن في الحفاظ على مسار العديد من #الوظائف، أولاً وقبل كل شيء #الغدة_الدرقية لأن اليود عامل مهم لصنع هرمونات الغدة الدرقية وهي ملكة الغدد المسيطرة على هرمونات الجسم، و نقصه يمكن أن يتسبب في انتفاخ الغدة الدرقية المعروفة باسم goiter#تضخم الغدة الدرقية” في محاولة لزيادة امتصاص اليود من #الدم.

اليود أيضا له دور فعال في نمو الدماغ، و مع كمية غير كافية يؤدي في الواقع إلى التخلف العقلي المعروف باسم iodine deficiencyالتخلف المتعلق بنقص اليود“، ويكون لدى #الأطفال #الرضع، و في الواقع قد يواجهون عواقب مميتة إذا كان أمهاتهم يعانين من نقص حاد في اليود ويكون على شكل ارتفاع معدلات #الإجهاض و موت الأجنة، ونقص اليود يمكن أن يكون لها تداعيات كبرى وذلك نتيجة الأبحاث التي أجريت في جامعة ولاية أريزونا عندما تم ربط نقص اليود لدى الأمهات و الأبناء الذين يعانون من #التوحد.

اليود يمكن أن يفعل أكثر من ذلك بالنسبة لنا! انه مطهر رائع، ويمكنه منع ضرر الإشعاعات، وهو عامل منقي للسموم.

أطعمة غنية باليود
الفاصوليا البيضاء Navy، الفاصوليا الخضراء Lima، جبن التشيدر، البيض المسلوق،حليب البقر، المكسرات، آيسكريم الشوكلاتة، جبن الموتزريلا، سمك القد، الزبادي بكل أنواعه، الكركند Lobster، الروبيان، التونة المعلبة بالزيت، المعكرونة الكاملة المدعمة “مسلوقة”، عصير التفاح، الموز، التوت البري Cranberries، القراصيا، الفراولة، صدر الديك الرومي بالفرن، ملح الهمالايا، طحالب البحر Nori و Wakame.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.