أستطاع الفنان #التشكيلي الدكتورسلطان الزياد الحصول وبجدارة على المركز الأول في معرض مسابقة(الفن السعودي المعاصر) وذلك في الدورة 23 والتي نظمته وكالة وزارة الشؤون الثقافية بوزارة الثقافة والإعلام، بمركز الملك فهد الثقافي، وأستمرت على مدى 5 أيام، وذلك عن لوحته (قصة)  الذي أستخدم فيها خامات متعددة، منها: الزيت، وألوان الكريليك والباستيل والأخبار وغيرها.

واللوحة تنطوي عل رموز لها دلالات #شعبية محلية، تتقاطع مع دلالات #حضارية تصل للرومان والإغريق وهذا التمازج #الإنساني يحكي قصة تفاعل الإنسان مع من حوله وأنه ليس وحده في هذا العالم.

وأوضح  #الزياد انه حاول أن يكون الجو العام للوحة يتجاوز حياة القرية إلى #العالم الفسيح، وأن قصص الحب تكون احيانا متشابهة لدى #الشعوب  وأن الإنسانية قيمة واحدة لا تتغير عبر الزمان.

واقترح الدكتور سلطان وجود صالة دائمة للفنون التشكيلية في #مركز_الملك_فهد_الثقافي حتى لا تتكرر الجهود في تنظيم مثل هذه المعارض الكبرى.

يذكر أن الدكتورسلطان الزياد حصل على هذه الجائزة بعد توقف دام 15 سنة عن المشاركة في المعارض الفنية، بسبب إنشغاله في أعماله التجارية في مجال تصميم الهويات.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.