غابت الابتسامه عن وجوه الكثير وخاصة متابعي المونولوجست الشهير المصري حمادة سلطان، حين  اعلن وفاة في مستشفى الجلاء العسكري عن عمر يناهز 74 عاماً يوم الثلاثاء ، بعد صراع طويل مع المرض، حيث كان يعاني مرض السكري والضغط المزمن قبل أكثر من 15 عاماً، وساءت حالته في بداية شهر مارس بعد تعرضه لحادث سير كسرت قدمه اليمنى على أثره ووضعت في الجبس.

ويعد الراحل سلطان من أشهر فناني المنولوجست المصري، وكان بمثابة امتداد لكبار من قدموا هذا الفن من أمثال محمود شكوكو الذي ارتبط به بعلاقة صداقة قوية امتدت لحوالي 38 عاماً، ونال شهرة واسعة في العالم العربي، خصوصاً في إلقاء النكات وتقليد الفنانين.

و حمادة سلطان منولوجست مصري نال شهرة واسعة في العالم العربي خاصة في إلقاء النكات وتقليد الفنانين وكان صاحب فقرة أساسية في الحفلات الفنية.

ولد حمادة سلطان بالقاهرة وتعود جذوره إلى صعيد مصر وتحديدًا في قرية المحاميد التابعة لمحافظة الأقصر واسمه بالكامل محمد محمد عبدالغني يعقوب، أما لقبه سلطان فيعود نسبة إلي صديقه الراحل سلطان الجزار الذي كان يقدم برنامج ساعة لقلبك، وعمل حمادة خلال فترة طفولته  في (الهواة) وتم اعتماده مطربا بها بدون امتحان لجان حيث لم تجر له أي امتحانات.

ولم يستمر سلطان في الغناء طويلاً فقد كان في هذه الفترة عمالقة الغناء بداية من عبدالحليم حافظ وفريد الأطرش ومحرم فؤاد ووقتها قدم أغنية دراويش القاهرة علي غرار دراويش الإسكندرية عام 1957، وحصل علي جائزة الشباب بعدها قرر تغيير اتجاهه لينتهي إلى فكرة النكت السريعة، في البداية لم يستوعب الناس فكرة النكتة، لأن المسيطر وقتها كان القصص المطولة ولكن خلال الفترة من عام 1967 إلى عام 1973 استطاع حمادة أن يكون قاعدة جماهيرية عريضة جدا، ويحجز مكانا مستديما في حفلات أضواء المدينة مع عبدالغني السيد ومحمد الكحلاوي وفايزة أحمد.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.