الجمال وجهات نظر ، والشكل الخارجي قد يكون انعكاساً للروح الجميلة أو العكس ، “فُستانزم” رواية جديدة للكاتب الشاب عُدي إبراهيم صادرة عن دار رهف للنشر والتوزيع ، تدور حول نفس الفكرة وتناقشها بطريقة جديدة وجذابة.

وعن فكرة رواية “فُستانزيم” يوضح الكاتب عُدي إبراهيم لـ (روج) أن فكرته يخاطب بها كل الأعمار، حاول أن يلمس الجمال في كل إنسان ، كما بحث عن البنات وسط الزحام.

بطل الرواية طفل صغير يرفض كل الهدايا باهظة الثمن التي قدمت له في عيد ميلاده ، ويقبل هدية متواضعة من خاله بسبب اهتمامه بتغليفها وتقديمها له بطريقة جذابة ، تمكن الكاتب من خلال رؤية الطفل للهدية من تقديم فكرته للتفرقة بين الجمال المؤقت والدائم.

رواية “فُستانزم” قدمها عُدي إبراهيم خلال 7 فصول بسبع فساتين أو أغلفة هدايا لسبع بنات ، كل غلاف منهم يؤثر على شخصية البنات منهن من تعالت ومنهن من زادت رقتها وظهرت شخصيتها الحقيقية التى لا يراها البعض.. إلخ.

براءة الطفل خلال الرواية ، وصفت الجمال بصورة فلسفية بسيطة ، لافتة النظر إلى جمال المرأة العقلي في نهاية الكتاب.

وعن أبرز التعليقات الطريفة التى تعرض لها يقول : بنت عمرها 18 عاماً قرأت الكتاب ، وبالمصادفة رأتني متواجد بمنطقة وسط البلد ومعي الكتاب ، قالت لي في حماسة : “عايزاك تيجي تشوف فستاني و تكتب عني رواية جديدة أنا واختي عندنا فساتين حلوة” ، وامرأة أخرى أكدت لي أن الرواية أعادتها إلى عام  1975، عندما كانت السيدات يرتدين الفساتين الجذابة  والجميع يقول الله !.

ويضيف عُدي إبراهيم : الفكرة الأساسية في الكتاب هي أن الإنسان هدية الله للأرض ، لذلك فهو في حاجة إلى أن يغلف نفسه بغلاف جميل ، ولفة الهدية للبنت هي الفستان ، العروس يوم الفرح تغلف بفستان أبيض لون النقاء والطهارة والصفاء وهكذا..

الفستان هو تجسيد حي لنظرية فستانيزم التي يرويها البطل ويحاول شرحها في الفساتين، من خلال شخصيات حقيقية وموجودة على أرض الواقع.

وعن سر اختيار طفل عمره 10 سنوات ليكون بطلاً للرواية ، يشير الكاتب إلى أن الطفل فطرته سليمة، ولا يستخدم وجهات نظر معقدة للتعبير، لكنه يلاحظ تفاصيل سهلة يعرضها ببساطة.

يقول عُدي : الناس دائما تعبر عن فرحها بطفل يتحدث في السياسة أو يشترك في مظاهرة مع والديه ، ويصفوه بالشجاعة والذكاء ، لكننا لم نر طفل يتحدث عن تفاصيل خاصة بالجمال ويلفت نظر الكبار الذين لا ينتبهون إليها.
2

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني