ينظر الكثيرون للفخامة على أنها تعني الألوان الصاخبة والمتعددة فنجد مفروشات تحمل العديد من الألوان على أساس أن  هذا التعدد سيمنح المنزل الحياة ، فيعطي كل غرفة لون دهان مغاير للأخرى وقد يحدث  تضارب كبير في لون المفروشات مع تصميم الديكور وتصبح الحلول غير منصفة . هناك عدة نقاط مهمة يجب مراعاتها بحسب رأي مصمم الديكور المهندس خالد جهاد .

عوامل اختيار القماش:

هناك عدة عوامل يجب توافرها لإختيار نوع ولون الأقمشه المستخدمه للأثاث قبل البدأ بتنفيذ أي تصميم داخلي ومن أهم هذه العوامل:

– كيفية الإعتناء بالقماش، فالقماش كما نعلم معرض بشكل كبير إلى الإتساخ فيراعى عند الاختيار أن لا ننظر إلى الشكل فقط ولكن يجب أن ننظر ونهتم أيضاً بالخامة فيجب ان يكون قماش ذا جودة عاليه ليتحمل التنظيف المستمر ، لذى يجب قبل الشراء السؤال عن كيفية الإعتناء بالقماش ، فهل هو قابل للغسيل أم بالتنظيف الجاف فقط وكم عدد المرات المتوقعه لغسله بدون ان يؤثر على الخامه أو اللون وهذا ماتهتم به بعض الشركات المصنعه.

– الخامة التي ينصح بها دائماً هي الأقطان فهي من أجود أنواع الأقمشه التي يجب ان نختارها في الأماكن ذات الإستخدام اليومي وذلك لقوة تحملها وسهولة تنظيفها وأيضاً خامة الكتان جيدة بالتنظيف لكن يجب أن تستخدم في الأماكن التي ليس عليها ضغط كبير بالإستعمال مثل : الستائر أما الحرير ولصعوبة تنظيفه يفضل اختياره للأماكن قليلة الإستعمال.

– حجم الغرفة فلحجم الغرفة دوراً كبيراً في اختيار القماش ، ولتبدو الغرفة ذات الحجم الصغير  أكبر حجماً عليك استخدام درجات لونيه غامقه بأقمشة الأثاث لأن الألوان الغامقه تجعل قطعة المفروشات تبدو أصغر حجماً مما هي عليه وتعطى المشاهد انطباعاً بكبر مساحة الغرفة وأما اذا كانت الغرفة كبيرة فلا بأس بإستخدام أي درجات لونية  وفي حال اخترت قماشا ًً  مشجر على سبيل المثال يفضل أن تكون الرسومات كبيره.

ألوان الديكور !

ومع ضغوط الحياه المتزايدة ومساحات البناء القليلة ، أصبح الهدوء في الديكور والنعومة في الألوان والبساطة في الأثاث من العناصر الهامة في التأثيث لأنها وبشكل ما  تهدئ الأعصاب وتخفض من حدة التوترات ، لذا صار من المهم مراعاة اختيار الألوان الغير صارخة والتي تجعل من التمازج بين ألوان الخلفية والأرضية وبين الأثاث عملية صعبة وتشكل خلطة لونية غير مريحة للبصر والنظرية الحديثة في علم التصميم الداخلي تنم عن اختيار الألوان الدافئة الخفيفة والقريبة من الألوان الطبيعيه للمواد المستخدمة في تصميم الأثاث بحيث يشكل التصميم الداخلي وحدة متكاملة وان كانت مختلفة الدرجات اللونية فتظهر بالغرفة تجانساً مريحاً وجميلاً بين ألوان قماش الأثاث والأرضيات والجدران.

– الأرضية من العناصر المهمة والمكملة لباقي اساسيات التصميم الداخلي، فعند اختيار درجات ألوان قماش المفروشات فاتحة يجب أن تكون المساحه اللونية بالأرض سواء كانت سجاد أو رخام أو خشب غامقة نوعا ما حتى يحدث التباين المرغوب بإظهار جمال الألوان وتناسقها والعكس صحيح وفي حال كان قماش الأثاث غامق يتم اختيار درجة الوان مساحات الأرضية بلون فاتح نسبياً ، وهناك أيضاً مايستدعي الإنتباه عند اختيار الأقمشه ذو نقوشات كثيرة أو مورده باختيار المساحات اللونيه بالأرضيات يغلب عليه البساطة بالنقش والرسومات والعكس صحيح.

– إن الستائر عنصر هام جداً عند الشروع بفرش أي مساحة داخلية فيجب أن تكون الستائر متناسقة من حيث اللون والخامة مع باقي أقمشة الأثاث المستخدم وتطبيق درجات ألوانها من نفس المجموعة اللونية لقماش الأثاث حتى لا نشعر بأن الجدران انفصلت تماماً عن الغرفة، على سبيل المثال إذا كانت الستارة من القماش المورد أو المنقوش تحتم علينا استخدام قماش قطعة الأثاث التي أمامها بقماش سادة ويجب ايضاً مراعاة الخامة المستخدمة فتكون متناسقة مع خامة قماش الأثاث أيضاً.

وبما أن قماش الستارة معرض بشكل كبير إلى الجو الخارجي للغرفة يجب اختيار قماش قابل للغسيل وذلك حتى نستطيع الإعتناء بالستارة بكل يسر وسهولة .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني