جزيرة (فارو) تقع في أقصى شمال أوروبا بين البحر النرويجي والمحيط الأطلسي الشمالي ، في منتصف المسافة بين النرويج وآيسلندا ، و تتبع لجزر التاج الدنماركي ، وتتمتع بالحكم الذاتي ، إذ تدار أغلب أمورها ذاتيا عدا أمور الدفاع عن النفس، و تقع ضمن حماية الجيش الدنماركي ، ولها قوة بحرية صغيرة وقوات شرطة محلية.وقد أطلقت على الجزيره جزيرة السحابة الواحدة لوجود سحابه واحدة كبيرة ترتكز عليها ولا تتميز بها الا جزر (فارو).

ويسكن الجزيرة الكثير من السكان بالاضافة إلى الأغنام والطيور البرية والكائنات البحرية المتعددة نظرا الى طبيعة المناخ الجميل الذي تتمتع به هذه الجزيرة، ويحيط بالجزء الأكبر منها منحدرات عالية من جانب حاد تظهر مشهدا خلابا عندما تحوم الطيور حولها كما تتميز الجزيرة بأجواء ومناظر طبيعيه خلابة  والتي تجذب الكثير لزيارتها..

وتعد هذه الجزيرة من أغرب الجزر حول العالم أيضا حيث تتحول هذه الجزيره إلى بحر من الدماء في كل عام في شهر نوفمبر، وهذه الدماء هي دماء مئات من الحيتان، حيث يقوم السكان المحليون و الصيادون في جزر (فارو) كل عام كنوع من الاحتفال الثقافي او العادة الاجتماعية لهم باصطياد مجموعة من الحيتان عن طريق الابادة الجماعية – للاسف ليس من أجل توفير الطعام لهم و لكن فقط من أجل المتعة و الترفية-  حيث أن سكان هذه المدينه يعتبرون هذا اليوم من ايام الترفيه في مدينتهم ، و يتم هذا الصيد الشامل عن طريق صيد الحيتان بسهام الصيد لكي يتم اجترافهم للشاطئ و اتمام عملية الصيد ، ولا يعتبر هذا الصيد من قبيل التربح التجاري كما لا يمكن أن تباع لحوم الحيتان هذه ولكن تقسم بالتساوي بين أعضاء المجتمع المحلي الذي يتزاحم على الصيد، و علي الرغم من الإنتقادات التي وجهتها جماعات حقوق الانسان و اللجنة الدولية لصيد الحيتان لهذا الأسلوب في الصيد إلا أن مازال الصيادون و السكان المحليون في جزر (فارو) يقومون بصيد الحيتان بهذه الطريقة البشعة و يؤدي ذلك إلي قتل حوالي 950 حوتا رماديا ذو الزعانف الطويلة سنويا بسبب هذا الإحتفال .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود *