الخضروات والفاكهة عناصر غذائية مهمة للجسم وخاصة في رمضان ، فهي تحتوي على كثير من الفيتامينات والأملاح المعدنية التي تساعد على الاحتفاظ بصحة جيدة وبشعور صحي بالشبع.

وعن الخضروات تقول د.مها رداميس استشاري التغذية: تحتوي كثير من الخضروات والفاكهة على عناصر غذائية هامة لصحة الجسم.

ومنها الخيار، تلك الثمرة التي مصدرها الهند، وهو غني بالماء والبوتاسيوم وفيتامين C وهو ثمرة منعشة؛ لاحتوائه على كثير من الماء وقليل من السعرات ويعتبر سهل الهضم ويعوض الماء المفقود في الجسم بعد الصيام..

كذلك الباذنجان ثمرة أصلها الهند، ويزرع في آسيا، وهو غني بالألياف والبوتاسيوم، وينصح به لمقاومة الكوليسترول، وإنقاص الوزن وهو مصدر مدر للبول؛ لأنه غني بالبوتاسيوم، وله خاصية الحد من الكوليسترول.

أما السبانخ فهي غنية بالبيتاكروتين وفيتامين C، والبوتاسيوم والحديد والأملاح المعدنية، وتحتوي السبانخ على كمية لا بأس بها من الحديد، ولها مفعول وقائي للحماية من السرطان.

أما البطاطس فهي غنية بالبروتين والسكريات والألياف، وينصح بها لمعالجة تشنج العضلات والتئام جروح المعدة، وتعطي الجسم طاقة حرارية تساعد على استعادة الأملاح، ولها تأثير منوم، كما تسهل إفراز البول، وتخفف الحروق السطحية، وينصح بها الرياضيون؛ لاحتوائها على سكريات مركبة.

وينقص محتواها من فيتامين C بعد قطفها مباشرة، وعندما تسلق البطاطس تفقد فيتامين C مع الماء المغلي.

أما البطاطس المقلية فهي غنية بالطاقة الحرارية والدهون، ويفضل تجنب الدهون الحيوانية، وتفضل البطاطس المقلية السميكة؛ لأنها أقل تشبعاً بالدهون.

أما البروكلي فهو يعرف من أيام الرومان، وله تأثير وقائي من السرطان، وغني بفيتامين C والبيتاكاروتين، وهو غني بمضادات للأكسدة، ويعطي الجسم مناعة ضد السرطان، وأمراض القلب والشرايين.

كذلك إضافة البقدونس مهمة؛ لأنه غني بفيتامين A ، C وحمض الفوليك والبوتاسيوم، ويعتبر البقدونس منشطاً ومدراً للبول ومنقياً للجسم وفاتحا للشهية ودواء مفيدا على صعيد المذاق، وعلى صعيد منافعه الصحية العديدة.

أما الكزبرة فهي منشطة للهضم، كذلك الكمون مدر للبول والزنجبيل مقوٍ ومنشط للشهوة الجنسية، ومفيد للدورة الدموية والتنفس.

أما جوزة الطيب فهي منشطة لعميلة الهضم، والقرفة تسهل الهضم وتمنع الانتفاخ، كما أنها مفيدة في حالة الإسهال، والكركم من فصيلة الزنجبيل ومسهل للهضم ومضاد للتشنج.

أما عن الفاكهة فتقول الدكتورة مها رداميس: هناك الكثير من الفاكهة التي تحتوي على الفيتامينات مثل الفراولة، وهي من الفاكهة المستحبة، وهي مصدر هام لفيتامين C وعنصري البوتاسيوم والماغنسيوم وحمض الفوليك، وينصح به لمعالجة الروماتيزم وحالات فقر الدم، وتستخدم كمنشط، ولكن يمكن أن تسبب الحساسية لبعض الأشخاص.

الخوخ: هو من أصل صيني وغني بفيتامين E والبوتاسيوم والألياف، ويحتوي على سعرات قليلة، وهو يزيل العطش وملين للمعدة ومدر للبول، ومفيد في طرد السموم، ويحتوي على كميات عالية من فيتامين E ويحمي الجسم من الشيخوخة وهو منشط فعال.

والمشمش من بلاد الصين ودخل أوربا على يد الإسكندر الأكبر، وهو غني بالبيتاكاروتين وفيتامين A وبوتاسيوم، وفيتامين A وهو مفيد لتحسين الرؤية الليلية؛ لأنه يدخل في تركيب خلايا شبكية العين، ويلعب دوراً مهماً في حماية الجلد والأغشية، ويلعب المشمش دوراً مضاداً للأكسدة الذي يؤخر علامات الشيخوخة، كما يعتبر مقاوماً لفقر الدم وفاتحاً للشهية والمشمش الطازج مضاد للإسهال، أما المجفف فهو ملين للمعدة.

أما عن العنب فهو أكثر انتشاراً في العالم، ومعروف منذ أقدم العصور، وهو يحتوي على طاقة حرارية عالية جداً، وينصح به الرياضيون أو الذين يمرون بفترة نقاهة، أما عندما تريد أن ينقص وزنك فلا ينصح به.

الكرز يعتقد أنه أسيوي وهو غني بالبوتاسيوم والألياف والماغنسيوم، ومصدر عالٍ للطاقة ولكنه غني بالأملاح، كما يخفف من آلام المفاصل.

البطيخ يحتوي على نسبة عالية من الماء، وغني بالبروتين والسكريات والأملاح المعدنية وفيتامين C، وينصح به لإزالة العطش، ويلائم الأشخاص الذين يرغبون في إنقاص الوزن.

والموز أسيوي غني بالبوتاسيوم، وفيتامين C والماغنسيوم والألياف، وهو غني بالكالسيوم والأملاح المعدنية؛ مما يجعله يساعد على استعادة أملاح الجسم، ويجب تناوله باعتدال في حالة مرضى السكر؛ لأنه غني بالسكريات وينصح به للأطفال؛ لأنه يساعد على النمو.

الكيوي: هو من أصل صيني وهو غني بالفيتامينات والبوتاسيوم والألياف لغناه بفيتامين C و100 جرام من الكيوي تكفي لسد حاجة الجسم من فيتامين C، وهو مصدر هام للبوتاسيوم، ومدر للبول.

د. مها رداميس استشاري التغذية

د. مها رداميس استشاري التغذية

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني