صرحت رئيسة جمعية اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه افتا ” الدكتورة سعاد يماني أن عدد المتطوعات في الجمعية بلغ 660 متطوعة والجمعية لا زالت تستقبل المزيد من المتطوعات كان ذلك خلال التي ألقتها بالسحور الخيري المقام يوم أمس في مركز الملتقى النسائي بمدينة الرياض، وبذلك بحضور كل من حرم صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز سمو الأميرة عبطة بنت حمود بن فهد الجبر الرشيد وعدد من زوجات أعضاء السلك الدبلوماسي وعضوات الجمعية والمهتمات بالعمل الخيري والإنساني.

وأوضحت يماني أن اللقاء هدف إلى دعم مشاريع الجمعية والتعريف ببرامجها وأنشطتها واستعراض أهم المشاريع المستقبلية التي منها إنشاء مركز التشخيص والعلاج الخيري والذي يستوعب لـ 1170 حالة من ذوي افتا، إضافة إلى إعداد مدربين من أطباء وأهالي أطفال ” أفتا ” وفتح فرع للجمعية في المدينة المنورة وترجمة بعض الكتب الأجنبية وقصص الأطفال المخصصة لذوي افتا وتشجيع البحوث العلمية وإعداد أفلام توعوية وغيرها الكثير .

وأشارت يماني إلى أن الجمعية تأسست عام 2008 م ورؤيتها هي تقديم أفضل الخدمات البحثية والعلاجية للمصابين بافتا وأن تكون الجمعية الجهة المسؤلة على العمل على رفع مستوى الوعي عن الاضطراب وتحسين الخدمات المقدمة لهذه  الفئة , مفيدة أن الجمعية لها نشاطات تعريفية طوال العام في المدارس والجامعات والأماكن العامة، ويذكر أن السحور الخيري شهد مزادًا على مجموعة من المشغولات اليدوية والأزياء يعود ريعها لصالح الجمعية .

الدكتورة سعاد يماني

الدكتورة سعاد يماني

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني