يعد المعبد الذهبي من أكثر الأماكن سحرا وجذبا للسياح من مختلف انحاء العالم يقع في مدينة أمريتسار في ولاية البنجاب الهندية وهو مبنى رخامي مربع ذو قبة وأبواب ذهبية يحيط به الماء من جميع الجهات ،وقد تم بناء المعبد عام 1570 وانشائه زعيم الطائفه السيخيه ارجان سهيب كما أنه وضع التصميم المعماري له وجعله مركزا للسيخ كان يطلق عليه مسبح نكتا المقدس نسبة للماء الذي يحيط به .

زينت جدرانه ب100 كيلوجرام من الذهب الخالص بالاضافه إلى الارضيات وتم بنائها بالرخام الأبيض شبيه للطراز الأسلامي وإستخدم الأحجار الثمينة في تزين المبنى لذلك أطلق عليه المعبد الذهبي لأن قبته الرئيسية مغطاة بالذهب من الداخل والخارج كما يعتبره قبيلة السيخ المكان المقدس لهم ويحتفظون فيه بمخطوطاتهم وأثارهم الدينية المقدسة وهو قائم منذ مئات السنين .

بالرغم من قدسية هذا المعبد يعد من أكبر المطاعم في العالم حيث يوجد بداخله العديد من المطابخ و يقدم فيه أصناف كثيرة ومختلفه من الطعام لجميع الزوار من مختلف الجنسيات والأديان كما أن كثير من الأحيان يتم تقديم الطعام النباتي لجميع الناس فيأكلون معا على سبيل المساواة ويتم هذا الإنجاز المذهل من خلال التبرعات والمتطوعين فجميع العاملين فيه يكونوا من المتطوعين الذين يعملون على إطعام ألاف الأشخاص يوميا حيث يجلس الجميع على الأرض من (النساء, الرجال والأطفال) .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني