لا تتوقف إنجازات المراة السعودية في كل المجالات منذ أن تكون طالبه إلى أن تتولى العديد من المناصب، والانجاز هذه المرة من نصيب طالبه جامعيه في جامعه عفت حيث استطاعت وبجدارة هذه الطالبة وهي ياسمين بنت عبدالفتاح سليمان الفوز بالجائزة الأولى في مسابقة (راديكال إنوفيشن 2015)، و تمكنت وبنجاح من وضع تصميم ابتكاري لمجموعة من المخيمات لإيواء اللاجئين الفارين من كوارث طبيعية أو أي أزمات إنسانية أخرى، وكان التصميم يشبه الشجرة التي من الممكن تثبيتها ونصبها في أي مكان في البر أو البحر وكذلك إزالتها بكل سهولة، و أن التصميم يعتمد على شجرة كبيرة مفرغة من الداخل ويخرج من تلك الشجرة توربينات تشبه الأغصان تعمل على الاستعانة بقوة الريح في توليد الطاقة المطلوبة للخيمة التي تشبه البالون المثبتة عليها والتي ستكون هي المكان المخصص لإيواء اللاجئين، ولا يعد هذا الانجاز الاول للطالبه ياسمين حيث سبق وان حققت  المركز الثالث مناصفة في جائزة الأمير سلطان بن سلمان للتراث العمراني لمشروع سكن الطلبة وأعضاء هيئة التدريس.

يذكر أن عدد من الطلاب من عدة دول قدموا مجموعة من التصاميم التي تنافست للحصول على الجائزة، حيث يتم اختيار المرشحين من قبل لجنة تحكيم على أساس معايير الفكرة والتصميم والإبداع والتأثير المحتمل. وبدأت هذه المسابقة السنوية منذ عام 2007، وتبلغ قيمة جوائزها نحو مائة ألف دولار للمفكرين المعماريين ذو التفكير المتقدم، وان جائزة (راديكال إنوفاشن) تم إنشاؤها من أجل دعم وتنشيط عملية وضع تصميمات ابتكارية للفنادق ولتوفير راحة أكبر للنزلاء بوجه عام، وتقوم اللجنة المسؤولة عن تلك الجائزة بدعوة عدد كبير من رواد التصميمات والصناعات الفندقية لأمسية تنظمها اللجنة المسؤولة عن الجائزة في معرض “New Museum” بمدينة نيويورك الأمريكية حيث يقوم المشاركون في الأمسية باختيار أفضل تصميم بين التصميمات التي تقدمها لجنة التحكيم بالجائزة وبناء على تصويت المشاركين يتم اختيار التصميم الأفضل.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني