عندما انتقلت ليلي وزوجها ليون من نيوزيلندا إلى سيدني، أستراليا وجدوا أنفسهم امام أمرين: ان هناك الكثير من صناديق الورق المقوى بسبب نقل اغراضاهم وحاجياتهم، والأمر الآخر المولود الجديد واسمه أورسون، ومع تغير نظام حياتهم الاجتماعية قررت العائلة تغيير عطلة نهاية الأسبوع تغيير جذري والإستفادة من صناديق الورق المقوى وكذلك ادوات المنزل أقصى استفادة، وابتداء من نهاية عام 2013 قام الزوجين بإعادة مشاهد سينمائية كل أسبوع بإستخدام الكرتون والأدوات المنزلية، بينما يقوم كل من ليلي وليون بتمثيل دور مساند في كل صورة و نجم كل عمل هو ابنهما أورسون، وهنا وُلد Cardboard Box Office.

وفي كل أسبوع يوجد تحديث جديد على موقعهم الخاص، وعلى صفحتهم الرسمية على تويتر والفيسبوك، برأيي الخاص هذه اجمل طريقة لصناعة الذكريات ومن أكثر الطرق متعة وعبقرية لقضاء الوقت مع عائلتك.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني