تطلق الإدارة العامة للتغذية بوزارة الصحة اليوم الأربعاء 15 محرم برنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية وذلك ضمن فعاليات الاحتفال بالأسبوع العالمي لتشجيع الرضاعة الطبيعي تحت شعار ( الرضاعة الطبيعية والعمل لنجعلها فعّالة let’s make it work Breastfeeing and work ).
ويستمر حتى يوم الجمعة 17 محرم 1437هـ الموافق 28 – 30 أكتوبر 2015م في مملكة المرأة ببرج المملكة التجاري بالرياض (للنساء فقط) من الساعة 5 و حتى 10 مساءً.

وأوضح المشرف العام على الإدارة العامة للتغذية بوزارة الصحة و المنسق الوطني لبرنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية بوزارة الصحة مشاري بن حمد الدخيّل أن الاحتفال العالمي يهدف إلى دعم وحماية الرضاعة الطبيعية واحتفالاً بالإعلان العالمي لدعم وتشجيع الرضاعة الطبيعية عام 1990م من منظمة الصحة العالمية ومنظمة ” اليونيسيف “ لتحقيق وتحسين صحة الطفل .
وبيّن الدخيل أن السعودية دعمت برنامج الرضاعة الطبيعية بالمرسوم الملكي رقم م/49 والصادر 21/9/1425 بالموافقة على نظام تداول بدائل حليب الأم وصدور اللائحة التنفيذية للنظام بقرار وزاري بتاريخ 14/8/1428وتشكيل لجنة النظر في مخالفة أحكام هذا النظام التي أصدرت عدة قرارات بين الإنذار والغرامة للشركات والعاملين فيها والحسم للعاملين الصحيين المخالفين.

60مؤسسة صحية صديقة الطفل

وقال الدخيل أن في توجيه كثير من المؤسسات الصحية الحكومية والقطاع الخاص لتطبيق المعايير للحصول على لقب صديق الطفل حماية للرضاعة الطبيعية وتوجه صحي من القطاعات الصحية حققت من خلاله 60 مؤسسة صحية لقب ” صديقة الطفل ” بينها مستشفيات ومراكز صحية وقطاعات أخرى تابعة لوزارة الصحة.

السعودية تدعم الأم العاملة

وأضاف الدخيل تحت شعار هذا الأسبوع العالمي تدعم السعودية الأم العاملة بالقرارات الأخيرة في قطاع الخدمة المدنية بإجازة أمومة مدتها 3 سنوات متصلة أو منفصلة كحد أقصى طوال خدمتها بربع الراتب على ألا يقل ما يصرف لها عن 1500 ريال شهرياً وأن تكون خلال الثلاث سنوات الأولى من عمر الطفل بالإضافة لإجازة شهرين براتب كامل بعد الولادة مباشرة ، وفي القطاع الخاص يحق للعاملة الاستفادة من إجازة الأمومة بما لا يقل عن 14 أسبوعاً مدفوعة الأجر بنسبة 66 % من الراتب مع تأمين الحقوق المتعلقة بالرعاية الصحية والحضانة وتسعى اللجنة الوطنية من عدة وزارات والهيئة العامة للغذاء والدواء لتنفيذه.

الممارسات الصحيحة لتغذية الرضـّع

وأوضحت مشرفة برنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية بالوزارة البندري أبو نيان أن فعاليات الاحتفال بالأسبوع العالمي لتشجيع الرضاعة الطبيعية هذا العام ستشهد إطلاق أول مجموعة دعم مجتمعي رسمية للرضاعة الطبيعية وتغذية الرضّع في السعودية من أعضاء من مراكز التنمية الاجتماعية من وزارة الشئون الاجتماعية وجمعية رعاية الطفولة بتفعيل جناح توعوي بمملكة المرأة ببرج المملكة لتعريف الزائرات بالممارسات الصحيحة لتغذية الرضـّع، وتمكينهن من إيجاد طرق الاستمرار في الرضاعة الطبيعية مع عودتهن للعمل بعد الولادة ، أهم صعوبات الرضاعة الطبيعية وحلها، وأسباب توقف بعض الأمهات عن الرضاعة الطبيعية وحلولها هذه المشكلة، التعريف بالأغذية التي تبدءا بها الأم تغذية طفلها بشكل صحي، لقاءات مع مختصات لمشورة برنامج الرضاعة الطبيعية وتغذية الرضّع وتقديم النصائح وتعليم تدابير وطريقة الرضاعة الصحيحة في غرف الرضاعة بمركز مملكة المرأة والمعلومات وفقاً لمعايير منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) ووزارة الصحة.

وأضافت أبو نيان أن الإتحاد العالمي لحماية الرضاعة الطبيعية وشركائها على المستويات العالمية والإقليمية والوطنية وشعار الأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية هذا العام يهدف إلى تمكين ودعم جميع النساء العاملات المرضعات، والعمل على دفع القطاعات الحكومية والخاصة لسن تشريعات وأنظمة داعمة للرضاعة الطبيعة ،مشيدة بدور وجهود اللجنة الوطنية لتشجيع الرضاعة الوطنية بالسعودية لتشجيع الرضاعة الطبيعية على المدى الطويل وتعزيز دعم جميع القطاعات بمشاركة الفئات المستهدفة بالمجتمع لتمكين السيدات من العمل والإرضاع في كل مكان، وتشجيع الإجراءات من أرباب العمل ليكونوا أصدقاء ( للأسرة، للوالدين ، للطفل وللأم) والعمل بجد لدعم النساء العاملات وزيادة الوعي على حق الأم العاملة على مواصلة الرضاعة الطبيعية.

1 WBW2015-CO-Logo

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.