يعتبر سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطان انتشارا لدى النساء في العالم يؤكد الدكتور محمد الحفناوي إستشاري أمراض الدم والأوراملـ( روج ) أن أورام الثدي من الأمراض الشائعة عند النساء وقد تصل نسبة الأورام الحميدة إلى  65 % وأورام الثدي الخبيثة 35 % لذلك كلما كان التشخيص للسرطان مبكرا تم استئصاله وعلاجه بفعالية أكبر حيث لابد من ملاحظة الأعراض الخاصة بسرطان الثدي بالإضافة إلى توضيح عوامل الخطورة المؤدية إلى هذا النوع من السرطان وكيفية قيام المرأة بفحص الثدي الذاتي.

لذلك يشير الدكتور الحفناوي إلى أبرز أعراض سرطان الثدي التي يجب ملاحظتها وهي:-

– متابعة حجم وقوام الثدي : يجب أن تكون المرأة على علم تام بشكل وحجم وقوام الثدي لكي تستطيع ملاحظة أي تغيرات لإبلاغ الطبيب سريعا بها للتشخيص فورا .

– ملاحظة وجود كتلة : عند ملاحظة كتلة غير مؤلمة لكن من المهم إبلاغ الطبيب عنها لكي يأخذ عينه منها وتحلل ليعرف إذا كان ورم حميد أو ورم سرطاني .

– شكل الإفرازات : يعد أي إفرازات من حلمة الثدي سواء كانت مخلوطة بدم أو تكون إفرازات صفراء غير مخلوطة بدم في كلا الحالتين لابد من الفحص الدوري والضروري حتي لا تصل إلي مشاكل تضر بصحة المرأة فيما بعد .

– تغيرات في الحلمة : عند وجود أي تغيرات في لون الحلمة والجلد المحيط بها أو ظهور تشققات و إنكماش بالحلمة لابد من اللجوء الفوري للطبيب لمباشرة الحالة .

– الغدد اللمفاوية : إذا لاحظ تورمات في الغدد اللمفاوية التي تكون تحت الابط يجب إبلاغ الطبيب أيضا بهذه الحالة لمتابعة مدى عوامل الخطورة وكيفية علاجها لأن ذلك يكون مؤشرا على حدوث المرض .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني