طرحت مصممة الأزياء العالمية مارى لوي أحدث مجموعاتها من الملابس الراقية لشتاء 2016 خلال عرض أزياء بالقرية الذكية في مصر.

قدمت المصممة لوحات فنية في الموديلات المصنوعة من الحرير والشيفون ولعبت بالألوان بطريقة متناغمة مستخدمة و الطوبى مع الكحلى والزيتي.

استوحت مارى لوي مجموعة شتاء 2016 من ربيع إيطاليا، عندما زارت كلاً من مدينتي فلورانس و البندقية خلال 2015 حيث التاريخ و الطراز معماري ودرجات الألوان البديعة.

وأكدت المصممة العالمية مارى لوي أن معظم الموديلات تتناغم فيها الألوان والأقمشة والقصات التي تحمل روحاً مصرية فيها عراقة وفخامة، وتعبر عن امرأة عصرية رومانسية تعتز بأنوثتها ورقتها.

وتقول ماري لوي: ” هذا العام قدمت مجموعة مميزة من التصميمات الفخمة والأنيقة التي تناسب شتاء العام الجديد، و تعطى الدفء لكل من يرتديها ، كل عام نطرح كل ما هو جديد فى عالم الموضة بما يناسب المرأة المصرية و يجعلها في أبهى صورة، حرصنا منا على تلبية احتياجات كافة الاذاوق بأسلوب عصرى و راقي ننافس به الموضة العالمية” .

ضمت المجموعة تصميمات تناسب كل الأذاوق لتنال إعجاب عشاق الموضة الذين تابعوا العرض الشيق، وانطلقت العارضات وهن يرتدين التصاميم العصرية التي تنحاز إلى الدفء لتناسب جو الشتاء البارد.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني