معظم  الشباب يرغبون فى الحصول على عضلات بطن مشدودة وممشوقة، و يظنون بأن التمارين الرياضية اليومية وحدها هي التي يمكن أن تساعد بشكل حتمي في ظهورها،و قد يعاني الكثيرون من من ضعف عملية بناء عضلات البطن، و يعود ذلك لأسباب عديدة  سوا كانت داخلية معتمدة على بنية العضلات أو خارجية يقوم الشخص بمزاولتها، و هي :

1/ ضعف البنية العضلية: فكلما زادت البنية العضلية عند الرجل زادت عملية حرق الدهون في جسمه بشكل عام وليس فقط في منطقة البطن،

2/تناول الصودا الدايت : رغم أنها خالية من السعرات الحرارية، إلا أنه يحظى بتداعيات غير صحية على جسم الانسان.

3/الاكثار من تناول الطعام خارج المنزل الغنية بالدهون خاصةً الأطعمة التي يتم شيها و إعدادها بطريقة السوتيه.

4/الخمول والكسل، فالسهر حتى وقت متأخر من الليل و النوم في الصباح التالي أمر يعمل بشكل كبير على زيادة الوزن، إذ تبين أن هؤلاء الأشخاص يميلون الى تناول سعرات حرارية أكثر طوال اليوم.

5/مكافحة الاجهاد بتناول السكريات :بل يجب تناول وجبات خفيفة تتماشى مع قواعد انقاص الوزن، بعيدا من تلك الحلوى التي عادة ما تضر أكثر مما تفيد.

6/التدخين : حيث بينت الدراسات العلمية أن التدخين يصيب البطن بحالة ترهلات.

7/الإضطرابات النفسية والبدينة :مثل قلة النوم ، التوتر، العصبية و الإجهاد ، جميعهاعوامل تحفز من  إفراز الهرمونات التي تقلل من قدرة جسم الرجل على حرق السعرات الحرارية، وتساعد في تراكم  الدهون واحتباس السوائل، و بالتالي تبطل عملية بناء عضلات الجسم.

8/ضعف في تجاوب الجينات الوراثية:  وتلعب الجينات الوراثية دوراً مهماً في تباين الشكل العضلي لدى الرجال فيلاحظ أن بعض الرجال يتميزون عن غيرهم بعضلات صدر أو ظهر أو يدين أو أرجل والبعض الآخر يمتلكون عضلات واضحة المعالم ومميزة عن باقي النقاط العضلية في جسدهم .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود *