بعد توقف الريجيم يعود الكثير من الأشخاص للوزن القديم بسرعة شديدة بل ويرجع أضعافا مضاعفه وهذه المشكلة شائعة عند أغلب متبعى الأنظمة الغذائية خاصة الأنظمة القاسية.

تقول الدكتورة أميرة أبو الفضل أخصائية علاج أمراض السمنة والنحافة لـ روج إن هناك أساسيات يجب اتباعها للحد من زيادة الوزن بعد توقف الريجيم تسمى مدة تثبيت الوزن فيجب أن تكون نفس مدة الريجيم التى قضاها الفرد لإنقاص وزنه حتى تكون الزيادة فى السعرات الحرارية بطريقة تدريجية وليست بشكل مفاجئ خلال فترة التثبيت لذلك على الفرد اتباع نظام غذائى لمدة 6 أيام واليوم السابع يكون مفتوح أي يأكل فيه ما يشاء بكميات محدده طبعاً.

وتؤكد الدكتورة أبو الفضل أن فى الأسبوع الأول والثاني بعد توقف الريجيم يختار الفرد يومين من بينهم بدون ريجيم كما يجب فى تلك الأيام المفتوحة تناول الإنسان كميات بسيطة من الأطعمة حتى يستمر فى اتباع النظام الغذائى بشكل صحيح .

كما تضيف أخصائية علاج أمراض السمنة والنحافة أن كل ما سبق لابد أن يكون بجانب عدة عناصر أساسية وهم

– الاستمرار على ممارسة الرياضة.

– عدم النوم مباشرة بعد تناول الوجبات.

– التركيز على تناول الخضراوات الطازجة والفاكهة.

– تجنب الوجبات السريعة والأطعمة الغنية بالدهون.

– تناول العصائر الطبيعية والمشروبات الساخنة أو الباردة بدون سكر.

– يجب تناول وجبات صغيرة بين الوجبات الرئيسية كثمرة من الفاكهة مثلا.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني