انتشرت عادة التدخين بشكل لافت في أوساط العديد من المراهقين، رغم العلم بمخاطره الصحية و كثرة التحذير منه. و قد يبدأ التدخين عن طريق التقليد أو التجريب، حتى يتحول إلى عادة سيئة مقلقة لا يمكن التخلي عنها بسهولة، و قد أصبحت عادة تدخين المراهقين من المواضيع المؤرقة للكثير من الآباء و الأمهات، و يبقى السؤال ماذا يجب على الوالدين حينها،و كيف تكون حماية المراهق من مخاطر التدخين و مساعدته على الإقلاع عنه؟

تقدم لكم “روج“بعض الحلول التي تساعدكم على تخليص أبنائكم المراهقين من عادة التدخين السيئة و المضرة:

1/ تقديم قدوة و مثالاً جيداً للأبناء ، فلا يكفي ان نقول  للمراهق “لا تدخن”  بينما يحمل الوالد او الوالدة  علبة سجائر، مما يترك فرصه للأبن أو الإبنة  لاستخدام السجائر المتوفرة في المنزل أمام أعينهم للتدخين.

2/ يجب تعليم الأبناء كيف يقولون لا للعروض المقدمة لهم بتعاطي السجائر وكيف يرفضون فكرة التدخين في كل مره يطرح فيها موضوع التدخين، و أن التدخين عادة سيئة ومرفوضة

4/ من المهم التكرار  على أسماع الابناء مساوئ التدخين و أضراره الصحية، و التي منها: رائحة الفم الكريهة، إصفرار الأسنان، مشاكل و ضيق في التنفس، ظهور تجاعيد مبكرة على البشرة إضافة إلى خطر الاصابة بالامراض.

5/ يجب تجنب التهديدات والإنذارات المسيئة لشخص المراهق ،بل يمكن مساعدة المراهق على التخلص من الإدمان على التدخين من خلال اصطحابه إلى حملات التوعية من التدخين، ومراكز مكافحة التدخين ومراكز التوعية بالأمراض المتوقعة للمدخن مثل السرطان، وامراض القلب، وانسداد الشرايين.

6/ يُفضل الاستعانة باخصائي للمساعدة على الإقلاع عن التدخين وبالمنتجات الصيدلانية البديلة لمساعدة المراهق  على ترك التدخين، والاستعانة بأطباء سلوك لجعله ينشئ رابطــاً عاطفــياً سلبياً بين التدخين والصحة والشخصية النموذجية.

7/  بذل قصارى الجهد لإبقاء المراهق بعيداً عن إغراء السجائر، و جعله يتناول القهوة ، السكر، الحلويات أثناء فترة الإقلاع عن التدخين.

8/تعليم المراهق على قوة الإرادة و كيفية تكوين رأي فردي دون التأثر برأي الأصدقاء الذين يلعبون الدور الأعظم في تكوين شخصية المراهق و التي إما أن تكون سوية أو منحرفة.

9/زرع الثقة في نفس المراهق و محاولة التعرف على ما الأمور التي قد تضايقه أولاً بأول تمهيداً لحلها.

10/جعل السيارة و المنزل منطقة خالية من الدخان، و الطلب من الزائرين المدخنين التدخين خارج المنزل.

 

 

 

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني