عقدت جمعية رعاية الطفولة في مدينة الرياض جمعيتها العمومية الرابعة و انتخاب مجلس الإدارة لدورته الثانية، مساء أمس الثلاثاء 19-7-1437هـ، الموافق 26 إبريل 2016م، في المسرح الجامعي بجامعة دار العلوم.

و ألقت رئيس  مجلس الإدارة الأستاذة الجوهرة بنت فهد العجاجي كلمة أوضحت من خلالها أن بناء المجتمع يبدأ ببناء أطفاله وبناء الطفل يتأثر بكل ما حوله، حيث أنه قبل خمس سنوات قمنا بعقد اجتماعنا التأسيسي الأول لجمعية رعاية الطفولة ، وكانت تخالجنا مشاعر متفاوتة من الآمال، والتخوف، والحذر، والحماس، والسعادة،ثم انطلق  العمل بالجمعية الذي يقوده الحماس و المثابرة.

حيث تم توفير الطاقات البشرية المطلوبة، و تدريبها بالتوازي مع بناء جسور العلاقات مع عديد من الجهات التي تخدم أهداف الجمعية، و استمر الحماس عندما رأينا بعض مخرجات أعمال الجمعية في نجاح.

من جهتها أشارت نائب مجلس الإدارة منيرة بنت حمد القنيبط إلى تزايد عدد أعضاء مجلس جمعية رعاية الطفولة من 9 إلى 11 عضو منذ بداية دورته الأولى من عام 2011م إلى 2015م، بهدف تنوع الخبرات و إثراء لأداء المجلس المعرفي، و إضافة أوجه شابة جديدة للمجلس.

و تضيف القنيبط قائلة: يهدف أعضاء مجلس الإدارة إلى بناء لبنات العطاء و التطوع منذ الطفولة حتى تصبح عادة متأصلة لدى الأطفال بالعطاء و العمل المجتمعي مما يساهم في بناء أجيال مسئولة و واعدة، كما يسعى المجلس إلى إتاحة الفرصة أمام جميع الأعمار دون سن الـ18 بالمشاركة عبر تحقيق العمل الاجتماعي.

حيث لمس المجلس نتيجة لتجربته السابقة في اعتماد العضوية لمدة 3 سنوات إقبال العديد من الأعضاء في إطالة مدة الاشتراك لما في ذلك من سهولة لهم بتوفير الوقت بدلاً من التسديد بشكل سنوي.

جدير بالذكر أن مسيرة جمعية رعاية الطفولة تعتمد بشكل كبير على مدخلات و مساهمات أعضائها و الجهود الفردية من أجل دعم الطفولة، و تقدم خدماتها في مجال رعاية الطفولة حتى السن الثامنة عشر.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.