يلجأ العديد من الاشخاص لعمليات التجميل لتحسين مظهرهم؛ ولكن أصبحت الجراحات التجميلية اليوم موضة لدى العديد من نجوم الوطن العربي؛ حيث أختلف شكل العديد من الفنانات العرب منذ بداية مسيرتهن الفنية حتى اليوم بعدما قمن بإجراء العديد من الجراحات التجميلية وذلك لإبهار الجماهير، ولوفي حين أن بعضهن حصلن على نتائج مرضية، وقعت أخريات في فخ عمليات التجميل الفاشلة والتي شوهت أكثرهن جمالا، واتت بنتائج عكسية.

نجمات عربيات أخفقن في عمليات التجميل:

هيفاء وهبي ..موديل قبل الفن:

في منتصف التسعينات تقريبًا ظهرت “الموديل” في ذلك الوقت هيفاء وهبي، في فيديو كليب “إرضى بالنصيب”، للمطرب جورج وسوف، بشكل مختلفًا كثيرًا عن السيدة التي أختيرت مؤخرا ضمن أجمل 30 امرأة في العالم، وفقًا لاستفتاء أجراه  موقع Hollywoodbuzz.

وظهرت هيفاء بأنف مختلفة وشفتين ممتلئتين، ولون عينيها كان أقل وهجًا مما تظهر عليه الآن، وحاجبين عريضين، بينما لم يختلف لون شعرها كثيرًا عن الآن، وكان مكياجها مبالغ فيه على عكس ما تبدو عليه الآن، كرمز للجمال والأناقة.

اليسا .. مرض العصب السابع أم جرعة زائدة من الفيلر؟

في عام 1992 عندما كان اسمها إليسار خوري، قبل أن تعتمد الاسم المعروف إليسا، ظهرت المطربة اللبنانية في برنامج “ستوديو الفن”، كإحدى متسابقاته عن فئة الأغنية الشعبية العربية.

وفي إجابتها على سؤال : كيف تصل إلى الناس؟ قالت “إن أول شيء هو الصوت” ، لكن لم يكن  الصوت وحده هو ما أوصل المطربة اللبنانية الأشهر إلى الشهرة، فقد قامت بتغيير شكل شفتيها  كما عدلت في شكل أنفها وارتدت العدسات الملونة لتتغير ألوان عينيها .  و في أول ظهور للنجمة اليسا في أغنية “بدي دوب” تميزت بملامحها الناعمة، وازدادت جمالا بعد ظهورها في دويتو إلى جانب راغب علامة “بتغيب .. بتروح”، لكن اليسا لجأت إلى عمليات التجميل.  وعلى الرغم من أنها بدت جميلة بعد العمليات إلا أن اليسا أدمنت العمليات، ولجأت للمزيد منها قبل عدة أعوام، لكن أكثر ما يلفت الإنتباه الآن هو اعوجاج فمها، في حين أكدت بعض المصادر المقربة منها إن اليسا عانت من مرض التهاب العصب السابع الذي اثر على طريقة غنائها وكلامها، وبدا الأمر واضحا في أغنية “تعبت منك” .

نانسي عجرم الوجه الطفولي:

خضعت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم إلى عدد كبير من العمليات التجميلية، والتي غيرت ملامحها بالكامل باستثاء لون عينيها الذي بقي طبيعيا، ظهرت نانسي في فيديو قديم لها قبل الشهرة بأنف طويلة معوجة ، وبوجه وجسم ممتلئ،  ولكن شكلها اختلف كثيرًا عما ظهرت عليه في بداياتها قبل أن تطل في كليب “آه ونص”، فقد أجرت نانسي ما يقارب الخمس عمليات لأنفها التي ظلت تحاول مراراً تحسينه، إضافة إلى عدد من العمليات التي أوصلتها إلى أن تصبح من أجمل الفنانات في الوسط الفني وأكثرهم شهرة، فالوجه الطفولي الذي تبدو عليه الآن يجعلها قريبة من قلب الجمهور بجميع أعماره.

نوال الزغبي ربما لم تكن بحاجة للتجميل !

إعتبر الكثيرون النجمة اللبنانية نوال الزغبي مثالا للجمال الطبيعي، خصوصا في إطلالتها الساحرة في أغنية “حبيت يا ليل”، لكن مع تقدمها بالعمر واكبت نوال الزغبي موضة عمليات التجميل، ولجأت لحقن البوتكس، وتكبير الشفاه والتي باءت بالفشل، حيث تغير شكلها بشكل كبير وفقدت ابتسامتها الجذابة الأمر الذي أدى إلى تغيير جمالها الطبيعي في نظر البعض؛ مما اضطرها إلى الغياب لمدة سنتين عن الساحة الفنية لتصحح هذا الخطأ.

شيرين عبد الوهاب:

نشر موقع “يوتيوب” فيديو للمطربة شيرين، قبل الشهرة، تغني في أحد الأفراد أغنية “سيرة الحب”؛ حيث بدا مظهرها مختلف عن الفترة الحالية ، فقد كان لشيرين شفتين كبيرتين، وأسنان غير منتظمة، وأنف ممتلئ بعض الشيء، ولكن الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب لجأت لعدد من العمليات لتجميل أنفها، ونفخ وجنتيها حتى أصبحت بطلتها الحالية.

 

 

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.