أصبحت بريطانيا يوم الأربعاء 13 جولاي على رئيسة حكومة إمراة وهي تيريزا ماي والتي سبق وأن  شغلت منصب وزيرة الداخلية ،لتُصبح ثاني إمراة بعدمارجريت ثاتشر في تاريخ بريطانيا تحكم الدولة، و لتنضم لقائمة طويلة نوعا ما للنساء اللواتي يتقلدن اعلى المناصب الحكومية في العالم.

تيريزا ماي

وفي عام 2005 أنتخبت إيلين جونسون سيرليف كأول إمراة تتولى منصب رئيس دولة ليبيريا  ثم أعيد انتخابها في 2011، وكانت سيرليف تشغل منصب وزيرة المالية حتى قام الإنقلاب في 1980 لتغادر ليبيريا وتعمل في مؤسسات دولية حتى تم ترشيحها في 2005ز حصلت سيرليف على جائزة نوبل للسلام في 2011.

ايلين سيرليف

وفي ألمانيا تتزعم أنغيلا ميركل الحزب الديموقراطي المسيحي منذ عام 2000 وقدتم تعيينها كاول إمراة  مستشارة لألمانيا عام  2005بعد فوز حزبها بالاغلبية.

أنغيلا ميركل

وفي ليتوانيا أصبحت داليا غريبا وسكايتي أول رئيسة للبلاد واول رئيس يتم إنتخابه في عام 2014 للمرة الثانية على التوالي وكانت قد سبق لها ان شغلت منصب نائب وزير الخارجية ووزيرة المالية ولقبت – مثل ثاتشر- بالمرأة الحديدية .

داليا غريبا وسكايتي

منذ عام 2009 تولت شيخة حسنية واجد منصب رئيس وزراء بنغلاديش ، وهي من أقوى النساء واكثرهن تأثيرا في بنغلاديش ورغم أنها أدينت بالفساد والقتل بسبب الإنقلاب العسكري الذي سيطر على البلاد 2007 إلا أنه أعيد انتخابها في 2009.

شيخة حسينة واجد

في أمريكا الجنوبية تولت ميشيل باشيلي منصب رئيسة الدولة للمرة الثانية في 2013 ، لتكون أول رئيس دولة ينتخب مرتين وقد كانت باشيلي قد أعتقلت وعذبت في انقلاب 1975 لتغادر غلى المانيا مع أسرتها وتعود في 1997 وتعمل في مجال رعاية الأطفال حتى أصبحت في 1990 وزيرة  للصحة، وانتخبت رئيسة للدولة  في 2006 ، وبعد خروجها من الفترة الرئاسية الأولى  في 2010 رأست منصب وكالة الأمم المتحدة للمرأة. لتعود لرآسة الدولة في 2013

ميشيل باشيلي

أصبحت بارك غن هي زعيمة لحزب المحافظين في كوريا منذ 2004 وعضوا في البرلمان الكوري حتى 2012 وقد تم انتخابها لتصبح أول إمرأة رئيسة لكوريا الجنوبية عام 2013 .

باك غن هي

وفي النرويج تتزعم إرنا سولبرغ حزب المحافظين منذ عام 2004 ، ورغم انها عانت في مراهقتها من أعراض عسر القراءة – صعوبة القراءة- إلا انها تفوقت في دراستها في مجال العلوم السياسية والإحصاء والاقتصاد ، وتم انتخابها عام 2013 رئيسة لوزراء النرويج لتكون ثاني إمرأة تشغل هذا المنصب.

إرنا سولبرغ

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني