ببراعة الفنان ودقة المهندس ، استطاع شامخ البلوي أن يلفت انتباه رواد مواقع التواصل اﻻجتماعي بتصميماته المبهرة التي اعتمدت على الدمج بين الرسم وتصميم اﻷزياء والعمارة ليخرج موديلات رائعة تختلف بتغير  الخلفية لتجد تصميماً جديداً ، وتتعرف معه على مكان جديد في العالم.

شامخ البدوي الذي يعمل مهندساً معمارياً من اﻷردن ومتخصص في رسم اﻷزياء التصويري ، قدم مؤخراً مجموعة من التصميمات لموديلات مجسمة ومفرغة على الورق ، جاب بها أماكن مختلفة من العالم ليظهر بها تصميمات في منتهى الروعة بخلفيات تعتمد على  المناظر الطبيعية واﻷشكال المعمارية بمختلف ألوانها.

يؤكد  البلوي أن النموذج الواحد يتخذ عدة مراحل ، الفكرة أوﻻً ثم يتبعها الرسم والتصميم بالاستعانة ببرنامج “الفوتوشوب” ثم تفريغ القطعة لعمل تصميم بأكثر من موديل باستخدام خلفيات تشمل الزهور الطبيعية أو غروب الشمس أو قطعة اكسسوار أو مباني معمارية هندسية محاوﻻً دمج الصورة مع الخلفية بطريقة شديدة اﻻحترافية وبذكاء يمكنه من استغلال البيئة المحيطة لإخراج أعمالاً رائعة.

حب شامخ للسفر وبراعته كفنان فريد من نوعه مكنه من أن يدمج الرسم البسيط بخلفية فوضاوية أو كثيرة التفاصيل والعكس بإحساس مصمم أزياء مخضرم.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني