قد لا تجد بعض المحجباتملابس مناسبة تمكنها من الاستمتاع بالإجازة والصيف على شاطئ البحر مع الاحتفاظ بحشمتها وشياكتها في نفس الوقت ، لذلك خرجت مصممة الأزياء المصرية فاطمة نورالدين بمجموعتها الجديدة لأزياء البحر للمحجبات لهذا العام.

وبالرغم من إنها المرة الأولى التي تطرح بها المصممة فاطمة نور الدين مجموعة ملابس الصيف للمحجبات، حيث استطاعت أن تبرز المجموعة بقطع غير تقليدية على الإطلاق يمكن للمرأة المحجبة أن تستفيد منها بأكثر من طريقة، بشكل غير معتاد لملابس البحر نظراً لأناقتها الفائقة.

وعن سر تصيماتها الجديدة لملابس البحر تقول فاطمة نورالدين لروج: “لا حظت أن المحجبة الأنيقة تجد صعوبة شديدة في اختيار رداء مريح وعملي ومحتشم، وأنا عن نفسي كنت أقوم بشراء ملابس البحر الخاصة بي من ألمانيا ، فقلت في قرارة نفسي ماذا لو وفرت للمحجبة قطعاً مميزة لا تفقد المرأة أناقتها أو وقارها على الشاطئ، وتمكنها من الجلوس بحرية، وبالفعل بدأت في تصميم هذه المجموعة على الفور ولاقت نجاحاً كبيراً، بل اتخذتها بعض المحجبات لملابس وأطقم للخروجات الصيفية”.

والطريف في مجموعة ملابس البحر لفاطمة نور الدين لصيف 2016 أن الانبهار بالملابس جعل بعض السيدات ممكن أن يستخدمن القطعة كمايوه للسباحة أو يكتفين  بالخروج بها أو الخروج بها على الشاطئ في الامسيات الصيفية .

وتشير نور الدين إلى أن القطعة الواحدة تضم 3 قطع منفصلة، ومصممة على أنها ممكن أن تكون مايوه للسباحة أو ملابس مناسبة لشاطئ البحر تتيح للمحجبة الانطلاق وحرية الحركة واللعب على الرمال بدلاً من التقيد مع البلل والتصاقها على جسمها وبذلك تتفادي الحرج، وتفيدها بشكل آخر حتى لو لم تكن من هواة السباحة بحيث ترتدي ملابس شيك بأقمشة مناسبة للبحر وأجوائه.

يتكون “بوركيني” فاطمة نور الدين من “سالوبت” من قطعتين إما بنطلون عادي أو بنطلون “الصيادين” وفوقه “توب” طويل وطرحة، مستخدمة خامة الـ “ليكرا مايوه” وهي أقمشة متخصصة لملابس البحر وخامة “الشبك”.

استخدمت نورالدين درجات اللون الأزرق مع الالوان المبهجة  فوق “السالوبت” الأسود، مؤكدة أنها كمصممة لا تعتمد في أزيائها بوجه عام على خطوط الموضة العالمية بقدر ما تختار المناسب لذوق المحجبات.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني