تجنبوا مخاطر اللحم الضأن في العيد

مع أقتراب عيد الأضحى اعتاد المسلمون تناول اللحم الضأن على مائدة الإفطار والغذاء والعشاء أيضا مما يشكل خطورة على صحتهم لذلك ينصح الدكتور هشام النجار أستشاري الكبد والجهاز الهضمى لـ(روج) بعدم تناول اللحوم أثناء وجبة الإفطار والاكتفاء بتناولها خلال فترة الغداء فقط مع التقليل منها .

يؤكد د. هشام أن هناك مخاطر بالإفراط فى تناول اللحم الضأن على الأصحاء والمرضى خاصه لإضافتها بكل الوجبات الرئيسية أثناء العيد فهو غني بالدهون المشبعة والتى تسبب الكثير من الأمراض عند الإفراط  فى تناولها مثل (السمنة و تصلب الشرايين) موضحا أن هناك أضرارا أخرى على الجسم مثل (القلب , المخ , الشرايين الطرفية , بجانب حدوث الكبد الدهنى)

كما يشير الدكتور النجار أيضا إلى مخاطر الدهون فهي لها تأثير قوي على (السمنة المفرطة , حدوث مرض السكري النوع الثانى , الاصابة بإرتفاع الضغط والنقرس وغيرها من أمراض متعدده يؤدى إلى الوفاة المبكر) مؤكدا أن هناك عادات غذائية خاطئة يتبعها كثير من الأشخاص مثل تناول لحم الضأن بأنواعها المختلفة منها (شوربة الضأن مع اللحمة , والفتة الضأن , والرقاق المحشو باللحم وغيرها) خاصه على الافطار فى أول أيام العيد وهذه الأطباق بالغالب تسبب عسر هضم بسبب بطء تفريغ المعدة وعدم قدرتها على الهضم المبدئى لهذه الوجبة الدسمة المشبعة بالدهون مما يؤدى إلى الإحساس بالامتلاء الشديد وعدم القدرة على الحركة والإحساس بالغثيان .

يقول د. النجار أن تناول اللحم بكثرة خاصه في فترة العيد يتسبب في (بطء تفريغ المعدة , انبساط عضلة المرىء السفلى , ارتجاع الطعام , الإحساس بالقىء  والحموضة الشديدة أيضا) ولذلك ينصح بعدم الإفطار على اللحم الضأن والاكتفاء بتناول القليل منه فى الغذاء مع الشوربة ويستحسن أن يكون لحما مسلوقا أو مشويا .

كما يحذر الدكتور هشام أن مرضى تصلب الشرايين والسمنة والضغط من تناول لحوم الضأن ولابد من تناول قطعة صغيرة بدون دهون إذا لازم الامر لأنه يتسبب فى ارتفاع نسب دهون الدم ويؤثر بالسلب على صحة المرضى .

ينصح أيضا مرضى الدهون الكبدية وخاصه الملتهبة بالإمتناع عن تناول الدهون أثناء تناولهم اللحم الضأن لأنه يزيد من الدهون المترسبة فى الخلايه الكبديه مما يؤدى إلى تراكم الدهون على الكبد الملتهب موضحا أن يجب على مرضى التليف الكبدى المصاحب بغيبوبة كبدية والحقن الشرجية باللاكتيلوز الأمتناع عن جميع أنواع اللحوم لتحسن حالة الغيبوبة الكبدية  حيث يمكن إستبدالهم بالبروتين النباتى بالإضافة لبياض البيض واللبن والزبادى .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.