حصلت وكيلة جامعة الأمير سلطان لفرع البنات الدكتورة ريمه بنت صالح اليحيا على جائزة الشرق الأوسط لقيادة التعليم، وهي الجائزة التي تقدم من قبل الإتحاد الآسيوي لإدارة الأعمال، بالتعاون مع المعهد الآسيوي CMO كشريك استراتيجي.

وقد وضعت الجائزة جملة من المعايير التي يتم على أساسها اختيار الأفراد والمؤسسات؛ أبرزها: جودة الأعمال التي يقدمونها، وقدرتهم على المساهمة في المسؤولية الاجتماعية، التغيير الإيجابي في بيئة أكاديمية، فضلاً عن إمكانياتهم المثمرة في صناعة الفرق في حياة الآخرين.

وتأتي آلية اختيار الأفراد والمؤسسات وفق نظام ترشيح دقيق، من قبل لجنة متخصصة، ومعلوم أن موقع تلك الجائزة هو “سانتاكروز“، مومباي (الهند)، وأن مؤسسها الدكتور هو (ر. ل.بهاتيا)، بالتعاون مع مؤتمر الاستدامة العالمي.

يذكر أن هذا النوع من التكريم التشريفي يَمنح جوائز المرتبة العليا للأفراد والمؤسسات الذين يمثلون نموذجاً فريداً يُحتذى به في مجال التميز في قيادة التعليم، ووفق كافة المستويات التي تبرز فاعلية تلك القيادة ونجاحاتها، حيث القدرة على صناعة القيادة فكراً وواقعا وأثراً عملياً ملموساً.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني