انتخبت الإعلامية السعوديــة سميرة عزيز كمديرة لمنظمة الإتحاد الدولي للرياضات العالمية التابعة للأمم المتحدة (GSF)، حيث عقدت الانتخابات خلال 07-08 أكتوبر في مدينة غوجارات الهندية وتم اختيار المرشحين من قبل 158 دولة في العالم. هذه الهيئة العليا للاتحاد سترأس الرياضة العالمية خلال 3 السنوات القادمة.

تقول الإعلامية سميرة عزيز أنها مجندة للوسائل الإعلام لبلدها السعودية والآن المرأة السعودية تتمتع بكامل التشجيع في الألعاب الرياضية ولأن هناك مفاهيم كثيرة خاطئة حول المرأة السعودية تود من العالم كله يرى المرأة السعودية السعيدة والمطمئنة، وأضافت عزيز أنها بصدد تنظيم بعض المهرجانات الرياضية الكبرى والفعاليات الثقافية في السعودية لأنها ستستخدم منصة الترفيه لوسائل الإعلام لنشر المحبة والسلام، وحالياً هي مشغولة في إعدادا فيلم بوليوود يسمى ريم – القصة الحقيقية .

وأشارت إلى أنها لازالت تعمل بالإذاعة و المسرح وكمتحدثة في المؤتمرات والندوات  وكاتبة أيضاً، ولكن إنتاج الأفلام والرياضة هما الأقوى بالنسبة لها لتوصيل الرسالة من خلال  وسائل الإعلام.

ويذكر أنه انتخب كرئيس  منظم الرياضة والخبير الاقتصادي من بنغلاديش الدكتور عنايت كريم، حيث تم اختياره من قبل 105 دولة من أصل 158. وقد تم إختيار السيد/ ريتشرد لورانس من الولايات المتحدة الأمريكية نائب الرئيس ب82 صوت، والهندي شري ويكو بتيل ب81 صوت بمنصب السكرتير الأول. الأعلامية سميرة عزيز من السعودية فازت ب83 صوت على منصب مديرة. كما فاز شارس بيس من كندا، بول جوف من غامبيا، باتن بسواس من السويد، نانسي ديسوزا من جنوب أفريقا و وين ليم من ماليزيا على منصب مدير.

والجدير بالذكر أن الاتحاد العالمي للرياضة يعمل من أجل إحلال السلام من خلال الرياضة. وقد أجريت الانتخابات تحت إشراف مكتب الأمم المتحدة للرياضة (UNOSDP)  من  أجل التنمية والسلام من قبل لجنة الانتخابات التي تقودها ثلاثة أعضاء للانتخابات.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.