لاشك أن الحمل في سن الاربعين صعب وفي حال حدوثه يشكل خطرا على حياة الام والجنين كما يؤكد الدكتور محمد حسن أستشاري النساء والولادة ومدير مستشفى الدمرداش لـ روج أن بالفعل الحمل في سن الأربعين يشكل خطرا كبيرا على صحة الأم والجنين كما يمكن ان يحدث مشاكل ومضاعفات في غنى عنها المرأة لأنه سيعرضها لمخاطر صحة ونفسيه ايضا.

لذلك يوضح الدكتور حسن لماذا يكن الحمل صعبا في الاربعين؟ قائلا ” لأن عدد البويضات يبدأ بالانخفاض قبل 15 عاما من مرحلة انقطاع الطمث ومع تقدم العمر تصبح البويضات أكثر عرضة لعيوب في الكروموزومات والتي تؤدي إلى زيادة مخاطر الإجهاض التلقائي والعيوب الخلقية عند الجنين كما أن تكون المرأة في سن الأربعين تضعف فترة الإباضة وفرص حملها تصبح ضئيلة حيث تصل فرصة الحمل عند النساء الى 25% وتنخفض هذه النسبة إلى 10% عند عمر 43 ثم تنخفض اكثر إلى 1.9% في سن 44 .

يشير الدكتور حسن إلى مضاعفات الحمل في سن الاربعين وبعض المشاكل الصحية التي تتعرض المرأة إليها خلال فترة الحمل مثل :

– ارتفاع ضغط الدم والسكري وحدوث مشاكل في المشيمة.

– مضاعفات عند الولادة أو زيادة احتمالات ولادة أطفال قبل الميعاد أو وزنه يكون ضعيفا.

– تسمم الحمل التي تتعرض له الحوامل بعد سن الأربعين بصورة كبيرة.

– قلة وصول الدم الى المشيمة مما يؤدي إلى إنخفاض مستوى المغذيات الى الجنين حيث يولد الطفل بوزن أقل من الطبيعي مع عدم اكتمال نمو جهازه التنفسي بصورة صحيحة .

جدير بالذكر أن معدلات وفاة الجنين داخل الرحم تكون أعلى كما أن الأطفال المولودين لأمهات كبيرات في السن يتعرض الأم والطفل لخطر متزايد للإصابة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم مؤكدا أن في سن الأربعين ترتفع احتمالات مخاطر الجينية وتنتج عنها إنجاب طفل مصاب (بمتلازمة داون المنغولية) فهو واحد من بين 110 أما في الخامسة والأربعين فتكون النسبة واحد من بين 30 حيث يتعرض الأطفال المصابون (بمتلازمة داون المنغولية) الى خطر الإصابة بأمراض الغدة الدرقية وارتجاع المريء لذلك ينصح بعدم الحمل في هذه الفترة ولابد من الإهتمام بالصحة والحفاظ عليها بجانب الإلتزام بممارسة التمارين الرياضية لتجنب الأمراض والمشاكل الصحة أثناء تقدم العمر .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني