كتبت مجلة “ديابيتس راتغيبرDiabetes Ratgeber مقالاً مفاده أن ارتفاع نسبة السكر بالدم قد يؤدي على المدى الطويل إلى حدوث تلفيات بالأعصاب والأوعية الدموية لدى مرضى السكري، مما يؤثر سلبا على الإحساس بالألم، ومن ثم قد تتفاقم الجروح الصغيرة وتصير تقرحات.

وقد أوضحت المجلة الألمانية أن بعض العلامات التحذيرية تنذر بالإصابة بما يعرف بالقدم السكري، وهي الوخز والخدر والإحساس بالبرودة وتراجع الإحساس بالألم أو الحرارة.

ومن الأعراض الأخرى التورم والاحمرار وجفاف البشرة وشحوبها وتشققها وتغير لونها إلى اللون الأزرق. وفي حال ملاحظة هذه الأعراض، ينبغي على مريض السكري استشارة الطبيب فوراً لأن الإصابة بالقدم السكري قد تستلزم البتر.

و السكري هو ارتفاع في نسبة السكر بالدم، وهي حالة مزمنة تنتج عن نقص جزئي أو كلي في هرمون الأنسولين والذي هو عبارة عن هرمون تفرزه غدة البنكرياس ليقوم بمساعدة السكر في الدم للدخول الى خلايا الجسم حيث يتحول الى طاقة تساعد الجسم على الحركة.

عندما يقل الأنسولين في الجسم فان السكر يزيد في الدم، ولا يستطيع الجسم الاستفادة منه، ولذلك نراه يظهر في البول.

هناك نوعان لمرض السكري:

النوع الأول: سكري الأطفال أو الشباب وهو النوع المعتمد في علاجه على الأنسولين.

النوع الثاني: سكري البالغين، وهو النوع الغير معتمد في علاجه على الأنسولين.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.