تعاني كثير من الأمهات من تصرفات أطفالهم المزعجين ، والذين يسببون الكثير من المشكلات لأسرهم ومع الجيران وفي المدرسة و مع أصدقائهم. ولكن هناك بعض الأطفال يسببون المشاكل في البيت فقط ومع الوالدين أما في المدرسة فيتميزون بسلوك طيب و معاملة حسنة والأدب مع زملائهم ومدرسيهم، وقد نجد العكس تماماً فقد يكون الطفل مزعجاً في المدرسة ويشتكي منه زملاؤه ومدرسوه في حين يحتار والديه من شكوى لا يرون لها مبرر.

ولعلاج سلوكيات الطفل ومشاغبته التي تسبب إزعاج  لمن حوله  تقدم لك  “روج” بعض الحلول لتقويم الطفل :

1- وفري لطفلك الجو المناسب ليمارس حيويته ونشاطه بحدود وتحت رقابتك وأعطيه في نفس الوقت الإحساس بالحب والحنان واللطف والاستقرار حتى ينشأ الطفل سوياً.

2- راقبي طفلك  بشكل جيد، لمحاولة منع السلوك التخريبي أو المشاكس قبل حدوثه وحاولي أن تصرفيه عنه بطريقة أو أخرى.

3- تجنبي السخرية من طفلك والتشكي منه أمام الآخرين أو التركيز على تصرفاته السيئة.

4-اعزلي طفلك  عن إخوته وعن بقية ألأسرة لساعات قليلة عندما يقوم بعملية تخريب واتركيه وحده في مكان هاديء حتى يستوعب أن ما قام به خطأ. وعلميه كيف يراجع ما فعل . وحين تنتهي هذه الفترة اطلبي من أحد أشقائه أن يشترك معه في عمل مفيد مثل بناء بيت من المكعبات، أو رسم لوحة لمنظر طبيعي، حتى لا يشعر بالنقص و الضيق.

5- شجعيه على المساعدة بألأعمال المنزلية و استغلي طاقته بشكل إيجابي حتى تمتصي طاقته وتوجهيها إيجابيا وحتى يستوعب أهمية أن يكون فعالا.

6- لا تفرطي في تلبية كل طلباته حين يصر على شيء ولا تعلميه المقايضة بتنفيذ ما يريد مقابل أن يتوقف عن التصرفات السيئة . بل أجلي بعضها لوقت لاحق حتى لا يتعود الطفل على اللجوء للتخريب والبكاء والغضب لتلبية حاجاته·

7- قدمي له الهدايا التشجيعية عندما يقوم بعمل جيد حتى يشعر بقيمة الإنجاز، و عززي ثقته في نفسه.

8- ساعدي طفلك على ضبط نفسه والسيطرة عليها من خلال مراجعة مختصين والأخذ بنصائحهم على كيفية  تدريب الطفل على التحكم في انفعالاته·

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني