أطلقت دار Gucci مجموعتها الأخيرة لما قبل خريف 2017 بتوقيع مديرها الإبداعي Alessandro Michele الذي قدم مجموعة وكأنها خرجت من كتاب أساطير خرافية مليئة بالتفاصيل والنقوش ومزينة بسحر الخيال، وتنوعت القطع بين فساتين وتنانير طويلة وقصيرة وجاكيتات وسراويل بأطوال مختلفة، وكانت الأقمشة مزينة بنقوش والوان كثيفة  كذلك الفرو والخرز، وتنوعت الحقائب في أحجامها وموديلاتها اما الأحذية فكانت عبارة عن قطع فنية على شكل صنادل وأبوات وأحذية لاتملكين الا أن تقعي في غرامها، وتم تصوير المجموعة في مدينة روما داخل مواقع تاريخية الأول هو مكتبة the Antica Libreria Cascianelli والآخر صيدلية من القرن السادس عشر أقيمت خصيصاً للباباوات وبذلك كانت القطع ثرية أكثر بماضي الموقع وفخامة وغنى تفاصيل الحاضر.

 

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني