هناك الكثير من العوامل والاسباب التي تؤدي الى زيادة الوزن غير الإفراط في تناول الطعام،  في هذا السياق يؤكد الدكتور سعيد رضا إستشاري الأمراض الباطنية والجهاز الهضمي والمناظير والكلى لـ(روج) أن السعرات الحرارية الزائدة ليست هي السبب الوحيد أو الأساسي لزيادة وزن الجسم لكنها أحد أهم الأسباب بجانب عدم إتباع نظام غذائي صحي متوازن ، مما يؤدي لزيادة الوزن المفاجئة بالإضافة أن هناك أيضا العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور المشكلة نفسها بالرغم من عدم تغيير نمط الحياة والحفاظ على نظام المتبع . ويوضح د. رضا الأسباب الأخرى التي تساعد في زيادة الوزن مثل  :

– كثرة السهر وقلة النوم: هناك علاقة قوية بين قلة النوم وزيادة الوزن فمن الطبيعي أن كثرة السهر يؤدي إلى جوع مما يجعل الإنسان يأكل وجبات متعددة و بها مزيد من السعرات الحرارية،  فالحرمان من النوم يتسبب في تغيرات هرمونية تزيد من الإحساس بالجوع وتزيد من فتح الشهيه وبالتالي تناول كميات كثيرة من الطعام ليلا .

– الإجهاد والتوتر: عندما يشعر الإنسان بالتوتر الشديد والعصبية الزائدة يقوم الجسم بإفراز هرمون التوتر الذي يسمى “بالكورتيزول” المسبب للشعور بالجوع ويزيد من الإحساس بالرغبة في تناول أطعمة محببة لديه ذات سعرات حرارية مرتفعة دون أن يشعر .

– الأدوية المضادة للاكتئاب:  الآثار الجانبية للأدوية المضادة للاكتئاب يمكن أن تسبب زيادة الوزن، والتي تظهر آثارها على المدى الطويل على  25 % من المرضى،  فزيادة الوزن نتيجة طبيعية عند استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب بالإضافة إلى أنه عندما يشعر المريض بالتحسن تزيد شهيته ويبدأ في تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية كما أن مرض الاكتئاب يعمل على زيادة الوزن بصورة طبيعية .

– قصور الغدة الدرقية: من الأسباب التي تساعد في زيادة الوزن ايضا وعندما يكون هناك قصور في إفراز هرمون الغدة الدرقية والتي تكون على شكل فراشة في الجزء الأمامي من العنق، يحدث لدى المريض شعور (بالتعب والضعف والبرد وأيضا زيادة الوزن) لأن نقص إفراز هرمون الغدة الدرقية يعمل على بطء عملية التمثيل الغذائي مما يزيد وزن الجسم بطريقة ملحوظه .

– تكيس المبايض: من اسباب زيادة الوزن  أيضا وهي مشكلة شائعة عند النساء  خاصة في سن الإنجاب لأن وجود الأكياس حول المبيضين يؤدي إلى اختلال في (الهرمونات وخاصة الأنسولين  , مما يؤثر على الدورة الشهرية وزيادة ظهور ونمو الشعر بالجسم و حب الشباب)  ويصبح الجسم مقاوما لها مما يؤدي إلى زيادة الوزن خاصة في منطقة البطن مما يعرض النساء إلى خطر الإصابة بأمراض القلب.

– الإقلاع عن التدخين: يعمل الأقلاع عن التدخين إلى زيادة الكيلوجرامات لأن خروج النيكوتين من الجسم يسبب الإحساس بالجوع مع العلم أن هذا الشعور يختفي تدريجيا خلال عدة أسابيع من الأبتعاد عن السجائر.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.