اختتمت مساء السبت 6 مايو 2017م، فعاليات مبادرة “أنتم فخرنا” و”نكهات” في نسختها الأولى، وسط حضور أكثر من 15 ألف زائر على مدار أيام المهرجان، مثلوا جميع الشرائح العمرية، والتي جاءت تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبد الرحمن بن عبد العزيز.

وتمكن الزوار من الاستمتاع بأكثر من 50 فعالية قدمت لأهالي الرياض، نظمها أكثر من 100 شاب وشابة، توزعوا بين التنظيم الرسمي والأمن والخدمات العامة والمرافق المصاحبة للمهرجان، إلى جانب مشاركة 200 شاب وشابة في تقديم خبراتهم ومهاراتهم في مختلف المجالات المهنية والحرفية والإبداعية.

كما استعرض أكثر من 60 موهوب مهاراتهم وقدراتهم في الرسم والفن التشكيلي، والابتكارات العليمة والتي ربطوا من خلالها الجوانب الترفيهية، وساهمت الفعالية في دعم المواهب السعودية.

وأكد الأمير فيصل بن عبد الرحمن على أهمية دعم المواهب السعودية من خلال الفعاليات الترفيهية التي استهدفت أهالي المنطقة ببرامج منوعة تساعد في إيجاد بيئة خصبة لصقل وتطوير مواهبهم وسط توافد الزوار الذي يسعون إلى إيجاد نماذج مميزة في ساحة الفعاليات، إلى جانب الترفيه، داعياًُ المهرجانات القادمة إلى ضرورة أن يكون هناك تعزيز للجانب الاجتماعي، مركزاً على أهمية أن تكون هذه المهرجانات بوابة للكشف عن المواهب التي تزخر بها المملكة.

من جهته أوضح المدير التنفيذي لمبادرة “أنتم فخرنا” و”نكهاتمحمد الدعجاني أن الفعالية حققت الأهداف التي رسمت قبل انطلاقها، كما فتحت المجال أمام الموهوبين للمشاركة وعرض ابتكاراتهم واختراعاتهم العلمية على مساحة واسعة في المهرجان.

وأضاف الدعجاني قائلاً:” سنسعى خلال الفترة المقبلة إلى توظيف هذه المواهب بشكل أمثل عبر تقديمها على مستوى وسائل الإعلام الجديد ،كما وجدنا إقبال كبير على معظم الفعاليات التي قدمت، وخاصة فعاليات الموهوبين التي عكست مدى الاهتمام العائلي لدعم أبنائها، كما كان لفعاليات الرسم والفن التشكيلي نصيب من توافد الزوار عليها”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني