بطريقة لا تخلو من فكاهة ولا ذكاء استغلت الخطوط الملكية ألأردنية تغريدة الرئيس الأمريكي الأخيرة لتروج لحملة أعلانية لطيرناها .

وقد كان الرئيس الأمريكي قد أطلق تغريدة في وقت متأخر كعادته على تويتر والتي بدت وكأنها غلطت طباعية لم يعمد الرئيس لتصحيحها أو خذفها ، والتي أشغلت موقع الإنترنت وتويتر تحديدا فانتشرت كالنار في الهشيم لتُصبح مادة تندر وفكاهة، مما حدى بالخطوط الأردنية لاستغلالها  لتروج لحملة أعلانية لها عارضة سعر أقل لرحلاتها التي  “تغطي” مساحة واسعة من الوجهات لسكان الولايات لمتحدة الأمريكية ، لا تخلو من فكاهة أثارت إعجاب الكثير من المتابعين .ولك تكن هذه المرة الأولى التي يستغل فيها الفريق الإبداعي في الخطوط الأردنية هفوات عالمية لتروج لمنتجاتها وخدماتها من خلال الإستفادة من الزخم الإعلامي المصاحب لهذه الهفوات.

ففي الحادثة الشهيرة للخطوط  يونايتد إيرلاينز والتي تم فيها “سحب” مسافر من على الرحلة، قامن الخطوط الأردنية بالخروج بحملة إعلانية، لاعبة على المعنى المتداول لكلمة “سحب” أو جرّ والتي تعني في العامية استخدم المخدر، لتقول :” نود تذكيركم أن “السحب” على رحلاتنا غير مسموح به مطلقا، للركاب وأيضا لطاقم الطيارة !”

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.