لاتكاد تخلو مائدة رمضانية من عصير العرقسوس في شهر الخير، حيث يقترن شربه بهذا الشهر الفضيل .

فوائد العرقسوس جمّة، ويصعب حصرها، وقد برزت تلك الفوائد في الطب العربي القديم، حتّى إنّ ابن سينا ذكر أنّه يسكّن العطش، وينقي الرئة، وينفع لالتهاب المعدة والأمعاء وحرقة البول.

تعرف خلاصة العرقسوس (Glycyrrhizin) باحتوائها على خواص غذائية متنوّعة، منها أملاح معدنيّة مفيدة مثل البوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيزيوم، والفوسفور؛ ذلك ما يوسّع فوائد تلك الخلاصة بدرجة كبيرة، خصوصاً في مكافحة الالتهابات والبكتيريا على أنواعها، وقرحة المعدة، وحتى الالتهاب الكبدي من الفئة “سي”. كذلك، يساعد العرقسوس على مكافحة الإمساك وتنقية الجهاز التنفسيّ من البلغم.

وبالرغم من فوائده الكثيرة، يجب استهلاك العرقسوس بحكمة، لأنّ له بعض الآثار الجانبية، مثل الصداع، وارتفاع ضغط الدم، في الوقت الذي يجب استثناء الحوامل والمصابين بالقصور الكلوي من تناوله.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.