تلعب الشرفة أوالبلكونة أو التراس دور المتنفس للمنزل ، سواء كان فيلا أو شقة ، فهي الرئة التي تشرح الصدر وتوسع الأفق بعيدا عن جدران المنزل ، ومهما كانت الشرفة صغيرة أوكبيرة فدورها حيوي وبإضافة بعض اللمسات إليها تُصبح جنة مُصغرة .. تجمع أفراد الأسرة وتجدد الأحاديث والتواصل بدون الإحساس بالاحتجاز في مكان واحد جامد.

اخترات لك روج عدة أفكار يمكن تطبيقها لتجعلي لشرفة منزلك أو المساحة المفتوحة فيه داذبية وروح حيوية.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني