أقرت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية تحويل اختبار الجزء الأول لبرامج شهادة الاختصاص السعودية والمزمن انعقاده في شهر يوليو القادم إلى اختبارات رقمية بعد دراسة وتجربة هذا الامتحان، وذلك تحقيقاً لتوجهات الهيئة للتحول الرقمي وتوفقاً مع “رؤية المملكة 2030”.

وأوضحت “الهيئة” أن ذلك سيحقق عدداً من المميزات للمتقدم للاختبار منها سهولة الاستخدام والتصفح وإحداث الجودة العالية للصور والتسجيلات الصوتية والمقاطع المرئية، وتزويد المتقدم بتقرير مفصل عن أداءه ومقارنته بأداء مجموع المتقدمين.

وأهابت “الهيئة” بالمتقدمين لهذا الاختبار إحضار الجهاز الخاص بالمتقدم (لابتوب، آيباد) مزودة بالشحن الكافي لمدة ثلاث ساعات و أكثر، علماً بأن أداء الاختبار لا يحتاج إلى اتصال مباشر بشبكة الإنترنت، كما أنه سيتوفر فريق للدعم الفني من قبل الهيئة قبل وأثناء الاختبار.

وستتيح “الهيئة” الفرصة للمختبرين الذين يرغبون في التقدم لهذا الاختبار ورقياً هذه المرة، لكنه سيكون الأخير الذي سيتوفر فيه فرصة الاختبار الورقي.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني