تعتبر مرحلة المراهقة من أكثر المراحل العمرية حساسية، والتعامل مع المراهق من أصعب المهام التي تواجه الأهل في مرحلة التربية. لذلك نقدّم لكِ روج عزيزتي الأم 5 نصائح أساسية للتعامل مع المراهق.

1- يجب أن تكوني محدّدة وصريحة عندما تضعين القواعد،  فلا تسمحي بحدوث سوء تفاهم. تذكّري أن المراهقين أذكياء جداً في إيجاد نقاط نفاذ من تلك القواعد!

2- ابدئي بالثقة أولاً. ثقي بابنك، واحرصي على أن يصله أنك تثقين به. عندما يشعر ابنك بأنك تثقين فيه فسوف يعمل جاهداً ليكون عند حسنّ ظنك به.

3- في العادة، ترى الأم ابنها أو ابنتها صغيراً مهما كبر. والحقيقة أنه ليس كذلك، و المراهق خصوصاً يرى أنه أصبح كبيراً الآن، بما يكفي ليتحمل مسؤولية نفسه في كثير من الأمور. كوني ذكيّة، واسمحي له بتحمّل مسؤوليات يمكنه تحمّلها، واسأليه عنها. من ناحيةٍ، سوف يقدّر لك ثقتك به، ومن ناحيةٍ أخرى، سوف يتعلم كيف يتحمّل المسؤولية.

4- كبر ابنك، وسوف يتغير. كلّ شهر يمرّ يتغيّر، ويرغب في تعلّم ألف شيء. عليكِ أن تتقبّلي فكرة التغيّر حتى تستطيعي التعامل معه وتكوني أماً رائعةً لمراهقٍ رائع.

5- عاملي ابنك باحترام، وعلّمي ابنك أن يتعامل باحترامٍ مع الجميع أيضاً. لا تسمحي لنفسكِ بأن تنفعلي، أو تحرجيه أمام الآخرين.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني