جزر فارو هي مجموعة من الجزر المتقاربة تتكون من 18 جزيرة رئيسية , تقع بين البحر النرويجي والمحيط الأطلسي تقريبا بين النرويج وايسلندا, حيث يبلغ عدد سكانها 48700 في عام 2015.

واكثر ماقد يميز هذه الجزر هو وجود بحيرات تطفو فوق اسطح الجزيرة ومنها بحيرة سورفاغسفاتن Sørvágsvatn او ماتسمى بحيرة  ليتسفاثن   Lake Leitisvatn

وتقع على ارتفاع 30 مترا فوق سطح البحر, ورؤية البحيرة تعمل كخداع بصري تظهر وكانها تحوم فوق المحيط  , وفي نهاية البحيرة شلال بوسدالفورسر الرائع الذي يصب على المحيط مباشرة , ويحوط هذه البحيرة سكان محلييون يمارسون حياتهم اليومية , ويتكلمون لغة الفارو الاصلية .

يتمتع مناخ هذه الجزيرة بكثرة الامطار الغزيرة طوال السنة مع ندرة الايام المشمسة .

والجدير بالذكر أن جزر فارو لا تتبع حكم إي دولة من دول النرويج وايسلندا , بل تتمتع بالحكم الذاتي منذ عام 1948 داخل مملكة الدنمارك, ولها السيطرة على معظم المسائل المحلية؛ وتشمل الدفاع العسكري والشرطة والعدالة , والعملة والشؤون الخارجية ولها تمثيل في مجلس بلدان الشمال الأوروبي كأعضاء في الوفد الدنماركي .

معدل البطالة منخفض للغاية لتنوع الاقتصاد بها , فتعد صناعة صيد الأسماك من الصناعات الاولية في جزر الفارو حيث تمتد لأكثر من 80% من إجمالي قيمة الصادرات من السلع, و السياحة هي ثاني اكبر صناعة , ثم تليها المنتجات الصوفية والمنتجات المصنعة الاخرى .

وتتميز جزر الفارو ذات المناظر الطبيعية الخلابة بوجود بيوت متعددة الاوان , والكنائس الخشبية ذات الاسطح العشبية ذات الشكل الرائع ,والاراضي البرية , والمتاحف وقوارب الرحلات البحرية.

روج – سميرة القحطاني

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني