يعد السكري مرضًا مزمنًا، ويحدث نتيجة عجز البنكرياس عن إنتاج مادة الإنسولين بكمية كافية، أو عندما يعجز الجسم عن استخدام تلك المادة بشكل فعال، والإنسولين هرمون ينظم مستوى السكر في الدم، وارتفاع مستوى السكر في الدم من الآثار الشائعة التي تحدث جرّاء عدم السيطرة على السكري، وهو يؤدي مع الوقت إلى حدوث أضرار وخيمة في كثير من أعضاء الجسم، خصوصًا في الأعصاب والأوعية الدموية، ويمكن تشخيصه في مراحل مبكرة من خلال إجراء فحوص زهيدة التكلفة نسبيًّا للدم.

النوع الأول
يتميز مرض السكري من النوع الأول بقلة إنتاج الجسم لمادة الإنسولين، ويُعالج هذا النوع بتناول الإنسولين يوميًّا، ولا يُعرف سبب مرض السكري من النوع الأول كما لا يمكن الوقاية منه حتى الآن حسب الدراسات العلمية الحالية.

وأبرز أعراض هذا النوع: فرط التبول، والشعور بالعطش، والشعور المتواصل بالجوع، وفقدان الوزن، وضعف البصر، والشعور بالتعب، ويمكن أن تظهر هذه الأعراض فجأة.

النوع الثاني
يحدث النوع الثاني من السكري بسبب عدم استفادة الجسم من مادة الإنسولين بشكل كاف، و90% من حالات السكري المسجلة في شتى أرجاء العالم هي حالات من النوع الثاني، ويظهر أساسًا جرّاء فرط الوزن وقلة النشاط البدني.

وأعراض هذا النوع من السكري مماثلة لأعراض النوع الأول، غير أنها لا تظهر بشكل واضح في كثير من الأحيان، وعليه قد يُشخص المرض بعد مرور أعوام عدة على ظهور الأعراض، أي بعد ظهور المضاعفات.

 

مفاهيم خاطئة عن مرض السكري

  • أصحاب الوزن الزائد يصابون بالسكري دائما
    السكري من النوع الأول والثاني يجتمعان في موضوع الإنسولين باختلاف المرض نفسه، السكري من النوع الأول يعني أن الجسم توقف عن انتاج الإنسولين، السكري من النوع الثاني يعني أن الجسم لا يستخدم الإنسولين، يصاب ثلث من يحمل وزن زائد بالسكري من النوع الثاني فقط مما يعني أن هناك العديد ذوي الوزن الزائد والمفرط غير مصابين بالسكري، كما أن هناك مصابين بالسكري النوع الثاني ذوي أوزان طبيعية أو زائدة قليلا.
  • تناول الكثير من السكر يسبب مرض السكري
    غير صحيح على الإطلاق، تأتي الإصابة بمرض السكري من النوع الأول بالوراثة وعوامل مجهولة أخرى تؤدي إلى ظهور المرض، ويأتي السكري من النوع الثاني بواسطة الوراثة وعوامل نمط الحياة، زيادة الوزن لا تزيد من خطر تطور السكري من النوع الثاني، واتباع نظام غذائي غني بالسعرات الحرارية سواء من السكر أو من الدهون، يمكن أن يساهم في زيادة الوزن، إذا كان لديك تاريخ عائلي لمرض السكري، فإنه يوصى باتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام للتحكم في وزنك.
  • مريض السكري يجب أن يمتنع الحلويات أو الشوكولاتة
    اذا تم تناولها كجزء من خطة وجبة صحية أو جنباً إلى جنب مع ممارسة الرياضة، يمكن للحلويات أن تؤكل من قبل الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.
  • فقط كبار السن يصابون بالسكري
    أكثر من 5000 طفل يصابون بالسكري من النوع الثاني سنوياً، واكتشفت حالات للسكري من النوع الثاني لدى أطفال يبلغون من العمر 3 سنوات.
  • يستطيع مريض السكري تناول الفواكه بحرية
    الفواكه غذاء صحي تحتوي على الألياف والكثير من الفيتامينات والمعادن، ولأن الفاكهة تحتوي على الكربوهيدرات أيضاً، فإنه يتوجب إدراجها ضمن وجباتك اليومية، تحدث إلى اختصاصي التغذية حول كمية وأنواع الفواكه التي يجب أن تأكلها ومرات تناولها خلال اليوم.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني