تجمع تشكيلة H&M Studio للنساء لخريف وشتاء 2017 بين متطلبات الحياة العصرية والسريعة في مدينة نيويورك وتطلعات المرأة الأنيقة والراقية في آنٍ معاً. وتمزج التشكيلة الجديدة بين فن الرسم الجرافيتي وأسلوب الكاروهات الرجالية، في حين تبرز الخطوط الدقيقة مع التصاميم الأنثوية لإطلالةٍ ساحرةٍ وقوية.

تعكس التشكيلة حاجة المرأة لملابس النهار الرسمية والفساتين الناعمة والجذابة، فضلاً عن الاكسسوارات الملفتة والمتوفرة بلوحة واسعة من الألوان الراقية. في حين يخلق المزج المتكرر للأقمشة المختلفة في القطعة الواحدة أشكالاً غرافيكية بطابعٍ أكثر جرأة.

ومن جهتها قالت رئيسة قسم التصميم والمديرة الإبداعية لعلامة H&M بيرنيلا ولفارت أن التشكيلة تركز على التفاصيل الجمالية للتصاميم وعلى تعزيز أنوثة المرأة مع لمسة من أسلوب أزياء الشارع للحصول على قطع متناغمة وراقية وجريئة في الوقت نفسه.

وتحتوي التشكيلة على معطف باللون الكحلي الداكن مبطن بالصوف والنايلون برقبة عالية يمكن طيها، ومعطف بمقاس كبير من الفراء مع قبعة وجيوب مائلة، يتوفر باللون الكحلي ومصنوع من الصوف أو بقماش كاروهات مع قبعة، وسترة واسعة ذات صدر ينطوي جانب منه على جزء من الجانب الآخر مع جيوب مائلة، تتوفر باللون الكحلي، وفستان أسود قصير من الساتان من دون أكمام ورقبة دائرية، طويل من الخلف على شكل ذيل السمكة فيبرز الشكل الأنثوي للمرأة، بالإضافة إلى تنورة “ميني” من الصوف باللون الخمري مع تطريز بارز وجيوب مائلة، بلوزة بأكمام طويلة مع رقبة مستديرة، متوفرة باللون الكحلي أو الأبيض، مع إكسسوارات من أحذية تصل إلى الكاحل ومصنوعة من الجلد وحقائب جلدية مبطنة ومجوهرات كبيرة الحجم

ويذكر أن المجموعة صممت من الأقمشة التالية الصوف والساتان والجاكارد والشيفون والتويل، وتفاصيلها تكمن في تصاميم مميزة وكاروهات وتطريزات بارزة ورسم جرافيكي ورقبة عالية ومزج بين الأقمشة، وبين الألوان الأسود والأبيض والكحلي والترابي والرمادي والبرجوندي.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني