تقدم المحامي المصري سمير صبري ببلاغ للنائب العام ضد الممثل أحمد الفيشاوي – نجل فاروق الفيشاوي- اتهمه فيه بالظهور مخموراً والتلفظ بألفاظ بذيئة على الهواء مباشرة أثناء حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي.

ورغم أن الممثل الشاب قد عاد وقدم إعتذار على ما فعله في مهرجان الجونة حيث تصرف بطريقة غريبة وأطلق تعبيرا أعتبره البعض بذيئا ومسيء للصوة المصرية  إلا أنه لم يقنع البعض واشتعلت مواقع التواصل بهجوم على الفيشاوي من الفنانين والإعلاميين .

وجاء نص البلاغ الذي قدمه صبري كالتالي: “في الوقت الذي تعمل فيه أجهزة الدولة جميعها على تنشيط السياحة في الأراضي المصرية وإعادة مصر لدورها الحضاري العالمي وتنظيمها للمهرجانات العالمية لتشجيع الاستثمارات وتنمية الاقتصاد وإعادة السياحة إلى أكثر مما كانت عليه، قام المبلغ ضده أحمد الفيشاوي بعمل غريب خلال افتتاح الدورة الأولى لمهرجان الجونة السينمائي، حيث صعد على خشبة المسرح ويبدو عليه انه كان مخمورا وقال: يا ريت تعرفوا تتفرجوا على الفيلم على الشاشة الـ…… دي، ما وضع مقدمة المهرجان في موقع محرج على الهواء”.

وأضاف في بلاغه: “جميع المشاركين في هذا المهرجان اجمعوا على أن ما فعله الفيشاوي إساءة بالغة لكل عربي ولم يسىء لمصر فحسب، وأنه لا يسع المبلغ إلا التقدم ببلاغه هذا ملتمساً اتخاذ الإجراءات القانونية لمحاسبة المبلغ ضده المدعو أحمد الفيشاوي عن هذه الفضيحة التي تقيد جهود عودة السياحة مرة أخرى نظراً لإساءته لمصر وتقديمة للمحاكمة الجنائية”.

و حضر النجم أحمد الفيشاوي في أول ظهور للفيشاوي بعد أزمة اللفظ غير اللائق الذي تفوه به في افتتاح مهرجان الجونة ، ندوة فيلمه “الشيخ جاكسون”، والعرض الثاني له بعد عرضه الأول في المهرجان، وكان معه من نجوم الفيلم بسمة، وأحمد مالك، وسلمى ابو ضيف، والمخرج عمرو سلامة، والمنتج محمد حفظي.

وكان الفيشاوي قد غادر الجونة صباح اليوم التالي لحفل الإفتتاح متوجهاً إلى القاهرة، بعد أن اثار استياء الجميع بلفظه الخارج ، وبعدها تقدم باعتذار عبر صفحته على تطبيق “إنستغرام”، ثم عاد مجددا للجونة لحضور الندوة الخاصة بالفيلم.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني