أكتوبر شهر التوعية بسرطان الثدي والذي تكثر فيه الأخبار والحملات التي تهدف الى زيادة المعرفة وكيفية الوقاية منه والمساعدة في التغلب على واحدة من أكثر أنواع السرطان شيوعا لدى النساء.

وفي نتائج دراسة غريبة ولكن لا تزال واعدة أن الكلاب يمكنها استنشاق رائحة أورام السرطان في النساء وبالتحديد سرطان الثدي، واستنادا إلى نظرية أن خلايا سرطان الثدي لها رائحة مميزة يمكن لأنف الكلب الحساس التقاط الرائحة، حيث قام الفريق بجمع 31 عينة قماش من مقاتلات سرطان الثدي، وبعد ستة أشهر فقط من التدريب، أصبحت دقة زوج من كلاب الراعي الألماني أو German Shepherd عند الكشف عن المرض 100% فقط من استنشاق القماش.

وتعتبر هذه الوسيلة للكشف عن سرطان الثدي بسيطة، وسهلة وغير باهظة الثمن، وبعد الانتهاء من التجارب السريرية يمكن أن تكون وسيلة للكشف عن السرطان في البلدان التي يصعب فيها تصوير الثدي بالأشعة والأجهزة الخاصة.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.